×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

رئيس 'التيار الشيعي في مصر' يطالب بحماية دولية بعد مقتل 4 من طائفته

طالب رئيس "التيار الشيعي في مصر" محمد غنيم، اليوم الإثنين، بحماية دولية للمسلمين الشيعة في البلاد، مندِّداً بمقتل 4 منهم على يد متشددين جنوب القاهرة مساء أمس.

وقال غنيم، في مداخلة مع إحدى الفضائيات المصرية، "إن حادث مقتل 4 من الشيعة بمركز أبو النُمرس أمس، شىء مؤسف وصادم خاصة أنه حدث في يوم ليلة النصف من شعبان، ولكنه لم يكن مفاجئاً"، معتبراً أن الأجهزة الأمنية كانت على علم باستهداف الشيعة، و"لكن هناك حسابات سياسية حالت دون منع الإعتداء بخاصة أن جماعة الإخوان المسلمين تسعى لإرضاء التيار السلفي ليقف بجوارهم يوم 30 يونيو".

ورأى أنه كانت هناك مقدمات كثيرة بأن "دماء الشيعة أصبحت مباحة، بعد قيام قنوات دينية على مدار الـ24 ساعة بتكفيرهم جهاراً نهاراً"، مشدِّداً على أن "القتل والذبح والسحل والحرق يتنافي مع كل التعاليم الدينية".

وأوضح غنيم أن "الهجوم على الشيعة رسالة واضحة لعموم الشعب بسبب الفهم المريض للإسلام من قبل من يحرضون على الشيعة"، واصفاً أولئك "المحرِّضين بـ"الأفاعي".

وطالب بحماية دولية للمسلمين الشيعة في البلاد، مستطرداً أن "هذه الحادثة لم تكن الأولى ولن تكون الأخيرة، وأتوقع المزيد من المذابح للشيعة".

وكان متشدِّدون هاجموا، مساء أمس الأحد، منازل عائلات تعتنق المذهب الشيعي بقرية "زاوية أبو مِسلَّم" التابعة لمدينة "أبو النُمرُس" جنوب القاهرة، ما أدى إلى مقتل 4 وإصابة عدد كبير، قبل أن تصل تشكيلات من قوات الأمن المركزي وتتمركز عند مداخل القرية.

 

×