×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الرئيس اللبناني يطالب الإتحاد الاوروبي زيادة مساعداته المخصصة للنازحين السوريين

طالب الرئيس اللبناني، ميشال سليمان، الإتحاد الأوروبي بزيادة مساعداته المخصصة للنازحين السوريين في لبنان، والذين وصل عددهم الى اكثر من نصف مليون نازح.

وقال بيان رئاسي، إن سليمان، استقبل اليوم الثلاثاء، الممثلة العليا للشؤون الخارجية والأمن بالإتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون، وعرض معها موضوع النازحين من سوريا والأعباء المترتبة على بلاده "جراء تزايد هذا النزوح".

واضاف أن سليمان جدد "موقف لبنان والاقتراحات التي كان أبلغها الى السفراء العرب والأجانب الذين إلتقاهم في شأن تقاسم الأعباء والأعداد وزيادة المساعدات للمؤسسات الحكومية اللبنانية كي تستطيع الإستمرار في تقديم الحد الأدنى من الخدمات المتصلة بإيواء النازحين ومساعدتهم".

واشار البيان الى أن اشتون جددت تأكيد "وقوف الإتحاد الأوروبي الى جانب لبنان ودعمه، واهتمام الاتحاد الأوروبي بموضوع النازحين.. وانها ستسعى من اجل زيادة المساعدات للبنان على هذا الصعيد، وكذلك نقل الاقتراحات اللبنانية الآيلة الى التخفيف من اعباء النزوح الى لبنان".

وكانت آشتون بدأت مساء أمس زيارة الى لبنان التقت خلالها رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية نجيب ميقاتي، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، بينما تم الغاء اجتماعها مع وزير الخارجية عدنان منصور من دون الإعلان عن الأسباب.

ومن جهة ثانية، بحث الرئيس اللبناني مع المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، رئيس حكومة البرتغال السابق انطونيو غوتيريز، بمساعدة لبنان في التقديمات للاجئين والنازحين الفلسطينيين من سوريا "بعدما بات الوضع ضاغطاً ويشكل عبئاً على الدول المضيفة وفي طليعتها لبنان الذي بات عدد النازحين واللاجئين يشكل ثلث عدد سكانه".

 

×