×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

القوات المسلحة الأردنية تعلن بدء مناورات 'الأسد المتأهب'

أعلنت القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، اليوم الأحد، بدء مناورات (الأسد المتأهب 2013)، مؤكدة أنه ليس لها علاقة بالأحداث الجارية في سوريا ولن تكون بجوار الحدود السورية.

وقال رئيس هيئة العمليات في القيادة اللواء عوني العدوان في مؤتمر صحافي مشترك عقده مع مدير التمرين في القيادة المركزية الأميركية اللواء روبرت كاتالانوتي أن "مناورات الأسد المتأهب بدأت اليوم في وسط الأردن وجنوبه وتستمر حتى 21 من الشهر الجاري".

وأكد العدوان أن "مناورات الأسد المتأهب ليس لها علاقة بالأحداث الجارية في سوريا، ولا تتبع أي سيناريو محدد في المنطقة أو لأية دول مجاورة للأردن".

وأوضح أنه "لن تكون هناك أية استخدامات للقوات المشاركة في المناورات بالقرب من الحدود السورية"، مشدداً على أن "هذه المناورات سيتم تنفيذها في وسط وجنوب المملكة".

وأوضح العدوان أن نشر بطاريات صواريخ الباتريوت على الأراضي الأردنية "ليس له علاقة بالصراع في سوريا"، رافضاً تحديد المناطق التي سيتم فيها نصب الباتريوت التي قال إن أعدادها "كافية لتحقيق أهداف التمرين (المناورات)".

وأضاف أنه "إذا كان هناك قرار لبقاء هذه الصواريخ على الأراضي الأردنية فهذه قرارات سياسية ليس لنا علاقة بها"، مؤكداً "قدرة القوات المسلحة الأردنية الكافية لحماية الحدود البرية والجوية والبحرية".

ولفت العدوان إلى أن "المعارضة السورية لم ولن تشارك في هذه المناورات"، قائلاً "نحن نتعامل مع دول"، إلاّ أنه أشار إلى أن "جزءاً من المناورات ستكون للتعامل مع تداعيات الأسلحة الكميائية".

من جهته، رفض مدير التمرين في القيادة المركزية الأميركية اللواء روبرت كاتالانوتي تحديد أعداد طائرات إف 16 الأميركية الموجودة في الأردن، كما وصف أعداد بطاريات صواريخ الباتريوت الموجودة على الأراضي الأردنية بأنها "كافية".

وأوضح كاتالانوتي أنه "ليس هناك أي علاقة بالمناورات بالتحديات القائمة في المنطقة".

وقال إن "العلاقات مع الأردن ستمتد إلى أمد طويل"، مشيراً إلى أن "هذه المناورات" ستكون تحت قيادة القوات المسلحة الأردنية".

ويشارك في مناورات الأسد المتاهب أكثر من 15 ألف عسكري من 19 بلدا .

وكان وزير الدولة الأردني لشؤون الإعلام والإتصال محمد المومني وصف قرار بلاده بإستضافة مناورات الأسد المتأهب بـ " السيادي " .

وكانت الحكومة الأردنية أعلنت أخيراً أنها طلبت من الولايات المتحدة الأميركية نشر بطاريات صواريخ (باتريوت) لحماية حدودها الشمالية مع سوريا.

 

×