×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

القضاء المصري يخلي سبيل شرطيين متهمين بقتل خالد سعيد

قررت محكمة مصرية السبت اخلاء سبيل شرطيين اثنين متهمين بالتورط في يونيو 2010 في قتل خالد سعيد الذي اصبح في ما بعد رمز الثورة المصرية التي اطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك.

وامرت محكمة جنايات الاسكندرية في الجلسة الاولى لاعادة محاكمة محمود صلاح محمود وعوض اسماعيل سليمان اخلاء سبيلهما لانتهاء الحد الاقصى لفترة الحبس الاحتياطي المنصوص عليها في القانون، بحسب ما قال مصدر قضائي.

وكان حكم على كل من الشرطيين بالسجن 7 سنوات في اكتوبر 2011 الا ان محكمة النقض الغت الحكم وقررت اعادة محاكمتها.

وقررت المحكمة استئناف نظر القضية في 6 يوليو المقبل.

وقال شهود ان خالد سعيد كان يجلس في مقهى انترنت مجاور لمنزله عندما جاء الشرطيان بملابس مدنية وطلبوا تفتيشه وعندما رفض ضربوه حتى الموت.

ونشرت صور خالد سعيد بعد ضربه ووجهه ورأسه ينزفان على شبكة الانترنت ما اثار غضبا كبيرا في البلاد وانشأت صفحة على شبكة فيسبوك باسم "كلنا خالد سعيد" شاركت بعد ذلك في الدعوة والتعبئة لثورة 25 يناير التي اسقطت مبارك.