×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

صبَّاحي: من حق مصر منع السفن التي تموِّل بناء سدّ 'النهضة' من عبور القناة

أكد زعيم التيار الشعبي المصري المعارض حمدين صبَّاحي، اليوم الخميس، أن بلاده تملك حق منع مرور سفن الدول الممولة لسد "النهضة" الإثيوبي من قناة السويس، رداً على بناء السد.

وقال صبَّاحي، في كلمة ألقاها بختام مؤتمر عقده التيار بعنوان "الاندماج الوطني وإدارة التعددية الدينية في مصر" اليوم، إن "مصر تملك كرد فعل ودفاع عن النفس ألا تسمح بمرور سفن الدول الممولة لمشروع سد النهضة الإثيوبي قناة السويس حتى تكف أيديها عن مصر".

وأكد أن اللحظة الراهنة تستوجب اتخاذ مبادرة سريعة وجادة لمعالجة الموقف الراهن بعد بدء عملية تحويل مجرى النيل الأزرق، منتقداً تجاهل الرئيس المصري محمد مرسي والمجلس الأعلى للقوات المسلحة (الذي أدار شؤون البلاد منذ رحيل الرئيس السابق حسني مبارك عن السلطة في 11 فبراير 2011 وحتى تولي مرسي في 30 يونيو 2012) لنتائج المبادرة الشعبية التي زارت عواصم دول حوض النيل، وبذلت مجهوداً حول موضوع مشروع سد النهضة.

وحذَّر صبَّاحي من أن "الموقف لو تطورعن هذا الحد ستكون قطرة الماء أغلى من قطرة الدم"، مشدداً على أن مصر لن تقبل ليّ ذراعها في موضوع المياه.

ورأى أن حل مشكلة سدّ "النهضة" ليس بالصدام، ولكن بفتح آفاق جادة للتعاون الاستراتيجي بين بلاد حوض نهر النيل مع التأكيد على عدم تضرر مصر من المشروع وعدم نقص حصتها من مياه النيل وعلى حق إثيوبيا في إنتاج الطاقة.

وكانت الحكومة الإثيوبية بدأت الثلاثاء الفائت عملية تحويل مجرى النيل الأزرق (أحد رافدين رئيسيين يشكلان نهر النيل في منطقة المنابع إلى جانب النيل الأبيض) إيذاناً ببداية العملية الفعلية لبناء سد "النهضة"، فيما تسود مصر حالة من القلق من أن يؤدي بناء السد على حصة مصر من مياه نهر النيل والبالغة 55.5 مليار متر مكعب سنوياً.