×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

اتحاد الصحافيين العرب يدين مقتل الصحافية السورية يارا عباس

أدان اتحاد الصحافيين العرب، اليوم الثلاثاء، اغتيال الإعلامية السورية يارا عباس، وإصابة زميلها أسامة ديوب، خلال قيامهما بتغطية الأحداث في مدينة "القصير" السورية.

واستنكر الإتحاد، في بيان، حوادث الاغتيالات والاعتداءات المتكرِّرة التي يتعرض لها الصحافيون والإعلاميون في سوريا، مشيراً إلى أن هؤلاء الاعلاميين يقومون بواجبهم دفاعاً عن حرية الرأي والتعبير والكلمة المسؤولة.

وطالب الحكومة السورية بسرعة العمل على توفير ضمانات الحماية والأمن للصحافيين والإعلاميين السوريين، داعياً المنظمات الدولية المعنية ونقابات الصحافة في العالم إلى ادانة "هذه الأعمال واعتبارها أعمالاً إجرامية وإرهابية تُشكل انتهاكاً للحقوق والحريات العامة".

وكانت قناة "الإخبارية" السورية أعلنت أمس الاثنين، أن مراسلتها يارا عبَّاس "قُتلت برصاص إرهابيين بالقرب من مطار الضبعة شمال مدينة القصير بوسط سوريا، وأُصيب زميلها المصور أسامة ديوب خلال قيامهما بتغطية أحداث الاشتباكات في المدينة".

وبمقتل يارا عباس، يصل عدد الصحافيين الذين قتلوا خلال قيامهم بتغطية الصراع الدائر في سوريا منذ 15 آذار/مارس 2011، إلى 23 صحافياً و58 إعلامياً بحسب تقرير منظمة "مراسلون بلا حدود".

 

×