الولايات المتحدة على وشك ابرام صفقة اسلحة بـ2.1 مليار دولار مع عمان

افاد مسؤولون اميركيون الثلاثاء ان الولايات المتحدة على وشك ابرام صفقة اسلحة بقيمة 2.1 مليار دولار مع عمان تقضي ببيعها نظاما اميركيا للدفاع الجوي.

واوضح المسؤولون للصحافيين على متن الطائرة التي تقل كيري في جولة جديدة في الشرق الاوسط ان احد الاهداف الرئيسية لزيارة جون كيري الى مسقط هو المصادقة على رسالة النوايا الموقعة بين عمان وشركة ريثيون الصناعية الاميركية قبل بدء المفاوضات لانجاز العقد النهائي.

وقال مسؤول كبير في وزارة الخارجية الاميركية ان "العمانيين قرروا في كانون الثاني/يناير شراء نظام دفاع ارض-جو من صنع ريثيون .. وهو ما كان وزير (الخارجية) يدعمه حين كان في مجلس الشيوخ".

وكان كيري ساند بقوة عرض الشركة التي تتخذ مقرا لها في ماساشوستس، الولاية التي كان يمثلها قبل تولي حقيبة الخارجية في الاول من كانون الثاني/يناير.

وتابع المسؤول ان "احد الاهداف هو دفع المصالح التجارية الاميركية والاثبات لعمان بان ذلك مهم لهذه الادارة".

ومن المقرر توقيع رسالة النوايا الاربعاء على ان يجري كيري محادثات مساء الثلاثاء مع سلطان عمان قابوس بن سعيد.

وما زال يتعين وضع اللمسات الاخيرة على الصفقة لكن المسؤولين اكدوا ان قيمة العقد ستقارب 2.1 مليار دولار.

وقال المسؤول ان هذه الصفقة "ستحدث المزيد من الاندماج بين انظمة الدفاع في الخليج وهو ما نعمل عليه منذ فترة من الوقت داخل مجلس التعاون الخليجي" مشيرا الى ان "هناك انظمة مماثلة في مناطق اخرى من الخليج".

واضاف ان "عمان تلقت مؤخرا ايضا شريحة ثانية من طائرات اف 16، وهي بالتالي وسيلة لمتابعة علاقتنا في مجال الدفاع الامر الذي سيحقق مكاسب على صعيد الترابط في العمليات".

وقال مسؤولون اميركيون ان صفقة تزويد عمان ب12 مطاردة اميركية من طراز اف 16 ابرمت عام 2011 لتسليمها بحلول 2014.

ومن المقرر ان يناقش كيري ايضا النزاع في سوريا مع عمان، وهي حليفة استراتيجية للولايات المتحدة في الخليج وتقيم علاقة وثيقة مع ايران.