×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

انفجار لغم خامس غرب تونس

انفجر اليوم الإثنين لغم أرضي في منطقة جبل الشعانبي غرب تونس العاصمة، هو الخامس من نوعه منذ بدء سلسلة هذه الانفجارات نهاية الشهر الماضي.

وقال العميد مختار بن نصر، الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع التونسية مساء اليوم، إن هذا التفجير الخامس لم يسفر عن خسائر بشرية، وذلك على عكس التفجيرات السابقة التي تسبّبت في جرح عدد من رجال قوات الأمن والجيش.

وأوضح أن اللغم انفجر أثناء تقدّم "آلية هندسية كبيرة" لفتح مسلك للوصول إلى قمة جبل الشعانبي"، وذلك في إطار عمليات التمشيط المتواصلة بحثاً عن عناصر "إرهابية" مسلحة يُعتقد أنها تختبئ في كهوف ومغاور هذا الجبل.

ويقع جبل الشعانبي الذي يُعتبر أعلى جبل في تونس، في محافظة القصرين الواقعة على بعد نحو 200 كيلومتر غرب تونس العاصمة، غير بعيد عن الحدود الجزائرية.

وأكد بن نصر أن الآلية العسكرية التي يُحدد نوعها "لم يلحقها أي ضرر"، وأشار إلى أن عمليات التمشيط مازلت متواصلة في هذا الجبل الذي أعلنته وزارة الدفاع التونسية في وقت سابق منطقة عسكرية مغلقة.

يُشار إلى أن سلسلة الإنفجارات التي شهدتها هذه المنطقة، والتي أرجعتها وزارة الدفاع التونسية إلى "ألغام أرضية"، بدأت في التاسع والعشرين من الشهر الماضي،وقد أسفرت عن سقوط 15 جريحا في صفوف رجال الأمن والجيش.

وتعتقد السلطات التونسية أن عناصر مُسلحة مرتبطة بتنظيم "القاعدة" إتخذت من المناطق الوعرة في جبل الشعانبي مأوى لها، هي التي زرعتها لعرقلة تقدم القوات العسكرية والأمنية التي تقوم بتمشيط تلك المنطقة.