طهران تعلن استعدادها للمساعدة في تسویة الأزمة البحرینیة بطریقة عادلة وشفافة

أدان المتحدث باسم الخارجیة الإیرانیة الیوم الأحد انتهاك حرمة منزل العالم البحریني آیة الله الشیخ عیسي قاسم وقال إن طهران مستعدة للمساعدة من أجل تسویة الأزمة البحرینیة بطریقة عادلة وشفافة وعلنیة وفیما إذا دعا ملك البحرین لذلك.

وعبر عباس عراقجي عن أسفه لانتهاك حرمة العالم البحریني قائلاً إن اللجوء إلى العنف والتخویف وممارسة التعسف لا تتماشى مع أي منطق وتتنافى مع المعاییر الأخلاقیة والدینیة والإنسانیة.

وأضاف أن الحكومة البحرینیة التي لابد أن تحرص على الدفاع عن حقوق المواطنین علیها أن تلتفت أیضاً إلى أن انتهاك حرمة العلماء الكبار ومداهمة الدور السكنیة واللجوء إلى العنف لا یجدي نفعاً كما أنه سیزید الوضع تعقیدا.

وأكد عراقجي أن الحل السیاسي والاهتمام بمطالب الشعب البحریني وتلبیتها من خلال إقرار الإصلاحات وتطبیق قواعد العدالة والمساواة هو الحل الوحید للأزمة البحرینیة.

ودعا المتحدث باسم الخارجیة الإیرانیة الحكومة البحرینیة إلى التخلي عن التصرفات غیر المنطقیة والحیلولة دون تأجیج الوضع وعدم السماح بتعقید الأمور التي یمكن حلها ببساطة.

وأكد عراقجي استعداد الجمهوریة الإسلامیة في إیران لاستخدام كل ما لدیها من طاقات لتسویة المشكلة بصورة شفافة وعلنیة وفي حال دعوة ملك البحرین لذلك.

 

×