×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر: مجلس القضاء الأعلى في مصر يُعلق تحضيرات 'مؤتمر العدالة'

أعلن مجلس القضاء الأعلى في مصر، اليوم الأربعاء، تعليق الأعمال التحضيرية لمؤتمر "العدالة" الذي دعا له الرئيس المصري محمد مرسي، حتى وضوح رؤية البرلمان حيال قانون السلطة القضائية.

وقرَّر المجلس في بيان أصدره اليوم، تعليق الأعمال التحضيرية لمؤتمر العدالة بعد التنسيق مع رؤساء الجهات والهيئات القضائية الأخرى، بسبب "استمرار مجلس الشورى (الغرفة الثانية من البرلمان المصري) في عرض المقترحات المقدمة له بتعديل قانون السلطة القضائية وإعلانه تحديد جلسة عاجلة لمناقشتها، وهو ما يتعارض مع مقتضيات انعقاد مؤتمر العدالة".

وأكد أنه اتخذ قراره بالتشاور مع مختلف رؤساء الهيئات القضائية، وهي المحكمة الدستورية العُليا، ومجلس الدولة، وهيئة قضايا الدولة، وهيئة النيابة الإدارية.

وأشار إلى أن قرار التعليق للأعمال التحضرية لمؤتمر العدالة جاءت "إلى حين وضوح الرؤية بشأن ما يدور في مجلس الشورى عن قانون السلطة القضائية"، مؤكداً أن المجلس (مجلس القضاء الأعلى) سوف يدرس كل ما يرد إليه من بدائل للخروج من هذه الأزمة.

وكان الرئيس المصري محمد مرسي دعا، عقب اجتماع مع مجلس القضاء الأعلى مؤخراً، إلى عقد مؤتمر يحمل شعار "العدالة"، فيما يُعد سبيلاً للبحث في إمكانات الخروج من أزمة دستورية حادة تشهدها البلاد منذ إصدار الرئيس مرسي إعلاناً دستورياً في 22 نوفمبر 2012 تم بمقتضاه خروج النائب العام السابق المستشار عبد المجيد محمود وتعيين النائب العام الحالي المستشار طلعت عبد الله، ما اعتبرته المؤسسة القضائية "افتئاتاً من السلطة التنفيذية عليها".

 

×