بوتين يحذر نتانياهو من اي عمل قد يزعزع استقرار سوريا اكثر

حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الثلاثاء من اي عمل يسبب مزيدا من زعزة الاستقرار في سوريا اكثر وذلك في ختام مباحثات مع رئيس الوزراء الاسرائيلي الذي نفذت بلاده ضربات جوية قرب دمشق مطلع الشهر الحالي.

وكانت الزيارة المفاجئة لروسيا لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو اعلنت السبت، فور تأكيد موسكو نيتها تسليم نظام دمشق صواريخ ارض-جو متطورة من طراز اس-300، توازي صواريخ باتريوت الاميركية.

وكان عضو في الحكومة الاسرائيلية اعلن الاحد ان نتانياهو "مصمم تماما" على اقناع بوتين بعدم تسليم دمشق هذه الاسلحة.

ونقلت وكالات الانباء عن بوتين قوله في ختام المباحثات في سوتشي (جنوب روسيا) "من المهم في هذه المرحلة المهمة تفادي اي عمل قد يزعزع الوضع" في سوريا.

وكانت موسكو اكدت معلومات صحافية تحدثت عن عزمها تسليم سوريا صواريخ اس-300 بعد الضربات الجوية التي نفذتها اسرائيل قرب دمشق مطلع الشهر.

وهذه الضربات نفذت بحسب مسؤول اسرائيلي لمنع نقل اسلحة الى حزب الله اللبناني حليف نظام بشار الاسد.

وقال نتانياهو "نرغب في ارساء السلام مع كل دول الجوار" مؤكدا بحسب ريا نوفوستي ان مهمة الحكومة الاسرائيلية هي "الدفاع عن مواطنيها".

وصواريخ اس-300 انظمة قادرة على اعتراض في الجو طائرات او صواريخ موجهة.

ونشر مثل هذا النظام سيعقد الى حد كبير اي ضربة اسرائيلية جديدة واي مشروع للولايات المتحدة حلفائها لاقامة منطقة حظر جوي فوق سوريا او التدخل لضمان امن الاسلحة الكيميائية او تفكيكها.

واكد المسؤولون الروس الجمعة تسليم هذه الاسلحة بعد ثلاثة ايام على استقبال وزير الخارجية الاميركي جون كيري واعطاء الامل بايجاد حل سياسي في سوريا.

لكن بحسب صحيفة كومرسانت الروسية الاثنين فان الرئيس الروسي اكد لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي زار روسيا ايضا لاجراء محادثات حول سوريا الجمعة ان الصواريخ ستسلم فعلا لدمشق.

وانقسم المحللون حول عواقب هذا التهديد الروسي وتنفيذه.

وقال بوريس دولغوف المحلل في المعهد الروسي للدراسات الشرقية "في منطق الامور وبعد ضربتين لسلاح الجو الاسرائيلي في سوريا، سيواجه نتانياهو صعوبة في ردع الرئيس الروسي عن تسليم اسلحة دفاعية".

الا ان فيكتور كريمينيوك من معهد الولايات المتحدة كندا في موسكو يرى ان بنيامين نتانياهو باثارته مسالة الصواريخ "يحذر روسيا من ان اسرائيل ستدمر هذه الصواريخ اس-300 عندما سيتم تسليمها ويبدأ جمعها".

واجمع المحللون على ان التسليم الفعلي لهذه الاسلحة المتطورة يبقى مسألة مفتوحة.

وهذه الصفقة ابرمت في 2010 لتسليم اربع بطاريات صواريخ اس-300 تشمل ست منصات اطلاق و144 صاروخا مداها 200 كلم بقيمة 900 مليون دولار بحسب معلومات نقلها مصدر اسرائيلي لصحيفة وول ستريت جورنال.

وبعد زيارته لموسكو حذر كيري من تسليم اسلحة "ستساهم في زعزعة الاستقرار" في المنطقة.

وبعد كيري وكاميرون يتوقع ان يزور الامين العام للامم المتحدة بان كي مون روسيا من 16 الى 19 ايار/مايو.

وقد حث الرئيس الاميركي باراك اوباما الاثنين روسيا، التي تدعم النظام السوري، على تغيير موقفها.

وقد اوقع النزاع في سوريا منذ اذار/مارس 2011 اكثر من 80 الف قتيل بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

 

×