نتانياهو سيحاول ثني روسيا عن تسليم صواريخ للنظام السوري

يزور رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء روسيا لاجراء محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ويحاول اقناعه بعدم تسليم صواريخ ارض-جو اس-300 الموعودة الى دمشق، في مسالة تعكر الجهود الدبلوماسية الهادفة الى وقف الحرب الاهلية في سوريا.

وسيعقد هذا اللقاء في سوتشي على البحر الاسود.

وقال ديمتري بيسكوف الناطق باسم بوتين ان "الوضع في سوريا سيكون بالتاكيد محور هذه المحادثات".

وبحسب وسائل الاعلام الاسرائيلية فان زيارة نتانياهو تهدف بشكل خاص الى بحث مسالة تسليم روسيا المرتقب لنظام دمشق انظمة صواريخ اس-300 المتطورة القادرة على اعتراض طائرات او صواريخ موجهة في الجو وهي شبيهة بصواريخ باتريوت الاميركية.

واكد عضو في الحكومة الاسرائيلية الاحد ان نتانياهو "مصمم" على منع تسليم هذه الاسلحة.

ونصب مثل هذا النظام للدفاعات الجوية سيعقد اي مشروع للولايات المتحدة او حلفائها لشن ضربات جوية ضد نظام دمشق او اقامة منطقة حظر جوي فوق سوريا او التدخل لتفكيك اسلحة كيميائية او فرض طوق امان حولها.

وكشف عن هذه المعلومات بعد ايام على شن اسرائيل ضربات جوية على اهداف قرب دمشق لمنع نقل اسلحة متطورة الى حزب الله اللبناني حليف النظام السوري كما قال مسؤول اسرائيلي.

واكد القادة الروس الجمعة تسليم هذه الاسلحة بعد ثلاثة ايام على زيارة وزير الخارجية الاميركي جون كيري التي اعطت امالا باحتمال التوصل الى حل متفاوض عليه.

فقد دعت واشنطن وموسكو الى تنظيم مؤتمر دولي جديد لحمل النظام السوري والمعارضة على ايجاد حل سياسي.

وقد اكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الجمعة ان موسكو في المراحل الاخيرة لتسليم صواريخ دفاع جوي لسوريا.

وكان وزير الخارجية الاميركي حذر سابقا من تزويد سوريا بهذه الصواريخ معتبرا ان ذلك يشكل "عاملا محتملا لزعزعة استقرار" المنطقة وذلك بعد محادثاته مع لافروف حول سوريا.

لكن بحسب صحيفة كومرسانت الروسية الاثنين فان الرئيس الروسي اكد لرئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي زار روسيا ايضا لاجراء محادثات حول سوريا الجمعة ان الصواريخ ستسلم فعلا لدمشق.

وانقسم المحللون الاثنين حول عواقب هذا التهديد الروسي وتنفيذه.

وقال بوريس دولغوف المحلل في المعهد الروسي للدراسات الشرقية "في منطق الامور وبعد ضربتين لسلاح الجو الاسرائيلي في سوريا، سيواجه نتانياهو صعوبة في ردع الرئيس الروسي عن تسليم اسلحة دفاعية".

الا ان فيكتور كريمينيوك من معهد الولايات المتحدة كندا في موسكو يرى ان بنيامين نتانياهو باثارته مسالة الصواريخ "يحذر بصورة غير مباشرة من ان اسرائيل ستدمر هذه الصواريخ اس-300 عندما سيتم تسليمها ويبدأ جمعها".

وفي النهاية يرى ايغور كوروتشينكو من مركز دراسات السوق العالمي للاسلحة "ان التساؤل لمعرفة ما اذا كانت روسيا ستنفذ عقدها لتسليم (الشحنة) يبقى مفتوحا".

فهي صفقة ابرمت في العام 2010 لتسليم اربع بطاريات صواريخ اس 300 وتشمل ست منصات اطلاق و144 صاروخا يصل مداها الى مئتي كلم، بقيمة 900 مليون دولار بحسب معلومات نقلتها صحيفة وول ستريت جورنال عن مصدر اسرائيلي.

وافاق عقد مؤتمر دولي جديد للتوصل الى حل سياسي في سوريا تبدو غير اكيدة "بسبب استمرار الخلافات حول الشروط المطروحة وشرعية ممثلي الجانبين" كما قال مصدر دبلوماسي روسي.

وبعد زيارتي كيري وكاميرون، يزور الامين العام للامم المتحدة بان كي مون روسيا ايضا بين 16 و 19 ايار/مايو.

وقد اوقع النزاع في سوريا منذ اذار/مارس 2011 اكثر من 80 الف قتيل بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

 

×