وصول اول مجموعة من مقاتلي حزب العمال الكردستاني الى العراق

وصلت اول مجموعة من مقاتلي حزب العمال الكردستاني المنسحب من تركيا الى شمال العراق صباح الثلاثاء، بحسب ما افاد مراسل وكالة فرانس برس في المكان.

ووصل 15 مقاتلا هم تسعة رجال وست نساء الى منطقة هرور في جبل متين في محافظة دهوك الواقعة ضمن اقليم كردستان العراق والمقابلة لمنطقة جلي التركية، عند الساعة 06,00 (03,00 تغ) وهم يحملون امتعة واسلحة رشاشة وقذائف ار بي جي.

وجرى استقبال حافل للواصلين من قبل مقاتلي حزب العمال الكردستاني المتمركزين في هذه المنطقة الجبلية النائية، حيث وقف هؤلاء في صفين، واحد للنساء واخر للرجال، وبداوا يعانقون زملاءهم ويصافحونهم فور وصولهم.

وما ان انتهت مراسم استقبال المقاتلين المنسحبين الذين بدا عليهم الارهاق الشديد جراء الطقس البارد، حتى وضعوا اسلحتهم جانبا والتفوا حول نار مشتعلة.

وقال قائد المجموعة الذي عرف عن نفسه باسم جكر للصحافيين في المكان "نحن اول مجموعة تصل الى منطقة الحماية".

واضاف "جئنا من منطقة بوتان في تركيا بعدما امضينا سبعة ايام في الطريق، وجاء انسحابنا بعد توجيهات الزعيم (عبد الله) اوجلان حيث اننا نريد ان نفتح طريقا للسلام بهذا الانسحاب".

وتابع "عانينا الكثير من المصاعب الجوية بسبب الامطار والثلوج، ومراقبة الطائرات التركية لنا، وبشكل عام نعاني من صعوبات من الانسحاب بسبب مراقبة الجيش التركي لنا، عدا البرد القارس".

وفي خطوة تاريخية ترمي الى انهاء نزاع دام مستمر منذ ثلاثين عاما وقتل فيه اكثر من 45 الف شخص، بدأ مقاتلو حزب العمال الكردستاني الاربعاء الماضي انسحابهم من تركيا الى شمال العراق.

ويشكل هذا الانسحاب المرحلة الثانية من عملية السلام التي بدأت بين انقرة وحزب العمال الكردستاني بعد الاعلان عن وقف لاطلاق النار من جانب واحد في نهاية آذار/مارس الماضي.

ويقدر عدد مقاتلي حزب العمال الكردستاني في تركيا بحوالى الفي مقاتل يضاف اليهم 2500 في القواعد الخلفية في شمال العراق.

 

×