×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

السعودية: إطلاق سراح مواطن معتقل في تنزانيا على خلفية تفجير كنيسة

أعلنت السلطات السعودية اليوم الأحد، إطلاق سراح مواطن سعودي معتقل في تنزانيا على خلفية تفجير كنيسة، نتج عنه مقتل عدد من الأشخاص.

وقال مساعد وزير الخارجية الأمير خالد بن سعود في بيان مساء اليوم الأحد، إن "المواطن سعيد بن محسن المهري الذي اعتقل في تنزانيا على خلفية التفجير الإجرامي الذي استهدف إحدى الكنائس بمدينة أروشا تم إطلاق سراحه".

وأضاف أن "السلطات السعودية والسفارة أجرت عدة اتصالات مع الحكومة التنزانية تمخّضت عن إطلاق سراح المواطن من دون أن توجه له أية تهمة، وهو في طريقه للمملكة".

وأكدت المملكة أمس إدانتها واستنكارها للتفجير الذي وقع في مدينة أروشا شمال جمهورية تنزانيا المتحدة.

يذكر أن وسائل الإعلام تناقلت يوم الأحد الماضي، خبر توقيف 6 أشخاص منهم 4 خليجيين بينهم سعودي، للاشتباه بضلوعهم في تفجير أمام كنيسة القديس يوسف للكاثوليك في مدينة آروشا التي يقصدها السياح لزيارة حديقة سيرنغتي الوطنية الشهيرة وجبل كليمنجارو المكلل بالثلوج الواقعين في المنطقة نفسها.

وكان رئيس جمهورية تنزانيا الاتحادية وصف في بيان، الهجوم أنه "عمل إرهابي نفّذه شخص أو مجموعة من أعداء البلاد"، مندداً بالتفجير الذي استهدف قداساً في الكنيسة وأدى إلى مقتل شخصين وإصابة نحو 60 شخصاً بجروح.

كما أعلن حاكم محافظة أروشا، توقيف 6 أشخاص للاشتباه بهم في تنفيذ العملية، اثنان من تنزانيا و4 خليجيين، حيث وقع الانفجار أمام كنيسة بنيت حديثاً للروم الكاثوليك في مدينة أروشا.

ولم توجه السلطات التنزانية أصابع الاتهام إلى أي طرف، لكن التوتر على أشده في الأشهر الأخيرة بين المسلمين والمسيحيين هناك، وكان محافظ آروشا قد أوضح أن السعوديين وصلوا إلى مطار آروشا الأسبوع الماضي.