×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الجعفري يحذر 'العمال الكردستاني' التركي المعارض من الإساءة لسيادة العراق وأمنه

حذر رئيس التحالف الوطني العراقي، إبراهيم الجعفري، حزب العمال الكردستاني التركي المعارض، من الإساءة لسيادة العراق وأمنه، بعد انسحاب عناصره الى شمال البلاد بموجب اتفاق رئيس الحزب عبد الله أوجلان مع الحكومة التركية.

وقال الجعفري في بيان صادرعن مكتبه، اليوم السبت، "إنها صفقة إقليمية لمحاولة دفع حزب العمال إلى العراق، ونحن لسنا طرفاً في الحوار فيها.. لكن يهمُّنا كثيراً ما يترتب عليها من نتائج واستحقاقات".

وأضاف ان "سيادة العراق، وأمنه خطً أحمر لا يُمكِن أن نسمح بتجاوزه، وأن أي اتفاقات تكون داخل كلِّ دولة مع مُكوِّناتها لتتغلّب على مشاكلها أهلاً وسهلاً به.. لكن لا يُمكِن أن نتقبَّل أن يكون العراق ضحيّة، وأنَّ الذي يأتي إلى العراق يجب أن يحترم النظام العراقيَّ، وعليه أن لا يُسيء إلى سيادة العراق، ولا إلى أمن العراق، ولا يتدخّل في الشؤون العراقية".

وشدد الجعفري في البيان، على أن "العراق لا يتسع لأيِّ شخص يعبث بأمنه وسيادته، كما لا يسمح لأيِّ شخص، أو أيِّ قوة سياسية أن تعبث بأمن دولة من دول الجوار, لأنَّ مفهوم حُسن الجوار هو أن لا نسمح لأيِّ قوة تتحرَّك من الأرض العراقية، وتسيء إلى الدول المجاورة".

وكان حزب العمال الكردستاني اعلن الأربعاء الماضي عن انسحابه من الأراضي التركية الى أراضي شمال العراق بموجب اتفاق أبرمه زعيمه أوجلان مع الحكومة التركية.

واعلنت وزارة الخارجية العراقية في بيان الخميس الماضي، رفض حكومة بلادها دخول مجموعات مسلحة إلى أراضيها يمكن أن تُستغل للمساس بأمن واستقرار العراق أو أمن واستقرار ومصالح دول الجوار.

 

×