×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

بيرس: السلام مع الأردن عزيز علينا وسنحترم الأماكن المقدسة لجميع الديانات

أعلن الرئيس الإسرائيلي شمعون بيرس اليوم الأربعاء أن السلام بين إسرائيل والأردن "عزيز علينا" وأن إسرائيل ستحترم الأماكن المقدسة لجميع الديانات، وذلك على خلفية مطالبة البرلمان الأردني بطرد السفير الإسرائيلي من عمان.

وقال بيرس خلال مراسم احتفالية لمناسبة "يوم القدس" وهو ذكرى احتلال القدس الشرقية، إن "السلام مع الأردن عزيز علينا، وسنحترم كافة الأماكن المقدسة لجميع الديانات وسنبذل كل ما باستطاعتنا من أجل الحفاظ على أمنها، مثلما اتفق فيما بيننا في معاهدة السلام".

واعتبر بيرس أنه "حتى عندما تتعالى تهديدات جديدة فإننا واثقون من أن جيشنا سيعرف كيف يتغلب عليها، وشعبنا يتطلع إلى السلام ولا يوجد أي تهديد سيضعف توقنا للسلام".

وطالب اكثر من مئة نائب في البرلمان الأردني بطرد السفير الإسرائيلي دانييل نيفو من عمان بسبب "عدم التزام الكيان الصهيوني(اسرائيل) ببنود الاتفاقية وعدم التزامه بقرارات الشرعية الدولية، ولإختراق الكيان الصهيوني لحرمة المقدسات الاسلامية والمسيحية والمسجد الاقصى، ولاستمرار الكيان الصهيوني بتهويد القدس وطمس معالمها العربية والاسلامية، واستمراره بالاستيطان وعدم احترامه اية اتفاقيات".

واقتحم قياديون ونشطاء من حزب الليكود الحاكم في إسرائيل الحرم القدسي أمس وعلى أثر ذلك وقعت مواجهات بين الفلسطينيين والشرطة الإسرائيلية، كما اعتقلت الشرطة الإسرائيلية مفتي القدس والديار المقدسة الشيخ محمد حسين على خلفية هذه المواجهات وأطلقت سراحه عصر اليوم.

وينفذ مستوطنون اعتداءات متكررة ضد المقدسات الإسلامية والمسيحية وبينها إحراق مساجد وكتابة شعارات نابية على جدران كنائس وتحطيم شواهد قبور.