×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر: اعتقال متشدِّدين إسلاميين حاولوا اقتحام مقر جهاز الأمن الوطني

اعتقلت قوات الأمن المصرية، عدداً غير معلوم من المنتمين لقوى إسلامية متشدِّدة، حاولوا، الليلة الماضية، اقتحام مقر جهاز الأمن الوطني شمال القاهرة.

وقامت قوات من الأمن المركزي، ليل الخميس – الجمعة، بالإنتشار في الشوارع المحيطة بمقر جهاز الأمن الوطني بضاحية مدينة نصر شمال القاهرة، حيث قاموا بمعاونة آليات خفيفة بمطاردة مجموعات من المنتمين لقوى سلفية وتيارات إسلامية متشدِّدة وأوقفوا عدداً منهم، واقتادوهم إلى مقار أمنية بعد اشتباكات دارت بينهم.

واعتلى عدد من المتظاهرين أسوار مبنى الجهاز رافعين أعلاماً سوداء وبيضاء رمز السلفية الجهادية، فيما قام آخرون بكتابة عبارات "كلنا أسامة بن لادن" في إشارة إلى مؤسس تنظيم القاعدة"، و"جهاز أمن صهيون"، ورسموا "نجمة داوود"، فيما حاولت مجموعة اقتحام البوابة الرئيسية للجهاز، فقامت عناصر أمنية بمطاردتهم، فيما ألقت عناصر أمنية بإطلاق الغاز المسيِّل للدموع لتفريق المتظاهرين.

كما أطلق المتظاهرون الألعاب النارية على المقر، متهمين الجهاز "بمعاداة الإسلام والقادة وشباب القوى الإسلامية"، وبأنه "فرع للاستخبارات الإسرائيلية".

وكان مئات من المتظاهرين احتشدوا مساء أمس، الخميس، حول مسجد "رابعة العدوية" بضاحية مدينة نصر، وانطلقوا في شكل مسيرة إلى مقر جهاز الأمن الوطني (الذي حل محل جهاز مباحث أمن الدولة الذي تم حله بحكم قضائي عام 2011)، للمطالبة بالإفراج عن عدد من القادة الإسلاميين الذين تم توقيفهم مؤخراً للتحقيق في قضايا جنائية ومن بينهم جمال صابر منسق حملة "لازم حازم" المناصرة للقيادي الإسلامي البارز حازم أبو إسماعيل، وعبد الرحمن عز القيادي في الحملة.

 

×