البحرية الليبية تتسلم 4 زوارق اعتراضية هولندية ضمن برنامجها للسيطرة على سواحل البلاد

أعلنت القوات البحرية الليبية، اليوم الخميس، انها تسلمت 4 زوارق اعتراضية ضمتها إلى أسطولها البحري ضمن الدفعة الثانية المتعاقد عليها مع شركة "دايمون" الهولندية المصنعة لهذه الزوارق.

وكانت الدفعة الأولى التي ضمت 4 زوارق أيضاً قد تسلمتها البحرية الليبية في شهر يناير الماضي وخصصت لمكافحة الهجرة غير االشرعية بالمنطقة الشرقية ورست بميناء بنغازي العسكري.

وأعلن النطاق الرسمي للقوات البحرية الليبية العقيد ايوب عمر خلال إحتفال أقيم بقاعدة طرابلس البحرية، بمناسبة رفع العلم الليبي على الزوارق، أنها ستعمل على مراقبة السواحل الليبية ومنع عمليات التهريب ومكافحة الهجرة غير الشرعية.

وقالت مصادر عسكرية مسؤولة ليونايتد برس انترناشونال، إن "هذه الزوارق ستزود بعتاد عسكري يناسب المهام التي ستوكل إليها في حماية المياه الإقليمية من التهريب والهجرة غير الشرعية حيث ستتم إدارتها من قبل عناصر وطنية مدربة".

واضافت أن "القوات البحرية بدأت بالتسلح من جديد والقيام بعمليات التطوير من أجل استعادة السيطرة على السواحل الليبية وحمايتها من الخروقات".

وأشارت المصادر إلى أن مجموعة كبيرة من الزوارق المطاطية بالإضافة إلى زوارق متوسطة الحجم بطول 30 متراً ستصل تباعا الى ليبيا لتتمكن القوات البحرية من السيطرة على كامل السواحل.

يشار إلى أن القوات البحرية الليبية تسعى إلى تحديث قطعها البحرية وإعادة بناء المدمر منها خلال الحرب التي شهدتها البلاد، وهي تقوم بايفاد عناصرها للتدريب في الخارج لإعادة تأسيس هذه القوة على أسس علمية حديثة.

 

×