وزير الدفاع الاميركي في طريقه الى اسرائيل والشرق الاوسط

غادر وزير الدفاع الاميركي تشاك هيغل الاحد واشنطن متوجها الى اسرائيل ليبدأ جولة تستمر اسبوعا في منطقة الشرق الاوسط، هي الاولى منذ تسلمه مهامه على رأس البنتاغون.

ومن المتوقع ان يطغى على زيارة العمل هذه النزاع الدامي في سوريا والبرنامج النووي الايراني، وكذلك مناقشة التفاصيل الاخيرة لعقود تسلح ضخمة تقدر قيمتها الاجمالية بعشرة مليارات دولار، تستعد الولايات المتحدة لابرامها مع اسرائيل والامارات العربية المتحدة والسعودية.

ووزير الدفاع الاميركي هو ثالث مسؤول اميركي كبير يزور الدولة العبرية في خلال شهر.

فقد انهى وزير الخارجية جون كيري مؤخرا زيارة لثلاثة ايام الى اسرائيل والاراضي الفلسطينية، كانت الثانية له في خلال اسبوعين. وفي 20 اذار/مارس الماضي زار الرئيس الاميركي باراك اوباما المنطقة للمرة الاولى منذ وصوله الى البيت الابيض في العام 2009.

وخلال زيارته التي تستمر يومين سيسعى هيغل ايضا الى طمأنة اولئك الذين يأخذون عليه موقفه الضعيف ازاء ايران والعدائي للدولة العبرية، وهو اتهام يرفضه بشكل قاطع.

وسيقوم الوزير الاميركي اثناء زيارته الى اسرائيل بزيارة نصب المحرقة ياد فاشيم كما سيلتقي نظيره الاسرائيلي موشي يعالون والرئيس شيمون بيريز ورئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

وستقوده جولته بعد ذلك الى الاردن ومصر والسعودية والامارات العربية المتحدة.

 

×