×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

الأردن: مواصلة حملة الاعتقالات بحق 'مثيري الشغب ' بمخيم الزعتري للاجئين السوريين

توعدت السلطات الأردنية اليوم السبت بمواصلة حملة الاعتقالات بحق من وصفتهم بمثيري الشغب في مخيم الزعتري للاجئين السوريين الكائن في صحراء محافظة المفرق شمال شرق المملكة.

وقال المنسق العام لشؤون اللاجئين السوريين في الأردن أنمار الحمود ليونايتد برس انترناشونال أن الأجهزة الأمنية ستواصل "حملة الاعتقالات بحق مثيري الشغب في مخيم الزعتري للاجئين السوريين " .

ولفت إلى أن " الأجهزة الأمنية شنت مساء أمس الجمعة حملة اعتقالات بحق مثيري الشغب في المخيم "، مؤكدا إنهم "سيخضعون للقانون الأردني " .

غير أن الحمود لم يشر إلى عدد اللاجئين السوريين الذين تم اعتقالهم خلال الساعات الماضية .

وكان مصدر أمني أردني ، أعلن في وقت سابق اليوم ، أن أكثر من 200 أردني يقطنون بالقرب من مخيم الزعتري ، تجمهروا أمام البوابة الغربية للمخيم ورشقوا بالحجارة عددا من المركبات التي تحمل لوحات تسجيل سورية.

وقال المصدر أن " أكثر من 200 أردني يقطنون بالقرب من مخيم الزعتري للاجئين السوريين تظاهروا أمام البوابة الغربية للمخيم على خلفية اعتداء عدد من اللاجئين على رجال الأمن الأردنيين في ساعة متأخرة من مساء أمس وأصيب على إثر ذلك عدد منهم " .

وأوضح أن المتظاهرين ألقوا الحجارة على عدد من المركبات التي تحمل لوحات تسجيل سورية. وأضاف أن رجال الأمن " تعاملوا مع المتظاهرين وفضوا تجمعهم " .

ويتواجد على الأراضي الأردنية حوالي 470 ألف سوري منهم 160 ألفا يقطنون في مخيم الزعتري للاجئين، وتتخوف السلطات أن يصل العدد إلى المليون بحلول العام المقبل.