×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

مصر: المستشار السابق للرئيس ينتقد اعتزام إسلاميين التظاهر ضد القضاء ويصفه بـ 'الهزلي والعبثي'

انتقد خالد عَلَم الدين المستشار السابق للرئيس المصري، مساء اليوم الخميس، اعتزام قوى إسلامية التظاهر غداً تحت شعار "مليونية تطهير القضاء"، واصفاً تلك التظاهرة بـ "الهزلية والعبثية".

وقال علم الدين، عضو الهيئة العليا لحزب النور، الذراع السياسي للدعوة السلفية والمستشار السابق للرئيس المصري لشؤون البيئة، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) مساء اليوم، "إن المليونية التي تزعم أهداف تطهير القضاء، لن تحل الإشكال، بل ستزيد الموقف تعقيداً والمشاكل تفاقماً والصراع تأجيجاً".

وأضاف "ان إصلاح القضاء ينبغي أن يتم وفق تحركات دستورية وقانونية متوافق عليها بضوابط معلومة وآليات محدَّدة ومحايدة مُتفق عليها لا يدخل فيها التسييس ولا الأخونة ولا غيرها"، واصفاً لجوء من بيدهم أدوات السلطة التنفيذية والتشريعية إلى الشارع للتظاهر بأنه "أمر هزلي عبثي لا يعبر عنه إلا قول القائل إن ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ أﻋﻠﻨﻮﺍ ﻣﺸﺎﺭﻛﺘﻬﻢ ﻓﻲ ﻣﻈﺎﻫﺮﺍﺕ غد الجمعة ﺍﻟﺘﻲ ﺩﻋﺖ ﺇﻟﻴﻬﺎ ﻟﻠﻀﻐﻂ ﻋﻠﻰ ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ ﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻣﻄﺎﻟﺐ ﺍﻹﺧﻮﺍﻥ!".

وتابع عَلََم الدين "أما المزايدة على القوى الإسلامية، فلو كان الغرض الشريعة كما يروجون في الجانب الإسلامي لكان لمقصود بمليونية القضاء تطهيره من الأحكام والقوانين الوضعية، وليس تطهيره ممن يخالفون جماعة الإخوان واتخاذ خطوات من شأنها تحقيق ما يسمى بأخونة القضاء، كما قال آخرون".

واعتبر أن "هناك مزايدة على القوى الثورية بأن هذا مطلب شرعي، والتوقيت والطريقة مثيران للشك، وتطهير الداخلية أولى، لكن هو إطار المصلحة السياسية، والله أعلم بالمفسد وبالمصلح".

وكانت جماعة الإخوان المسلمين وقوى إسلامية متحالفة معها أبرزها الجبهة السلفية دعت إلى تظاهرة حاشدة غداً الجمعة بالقاهرة تحت شعار "مليونية تطهير القضاء"، فيما أعلنت قوى إسلامية أخرى في مقدمتها الدعوة السلفية وحزبها "النور" وحزب "الوطن" عن عدم المشاركة في التظاهرة.

وفي غضون ذلك بدأ عدد من المنتمين لقوى إسلامية مساء اليوم تعليق لافتات وإجراء استعدادات للتظاهر بميدان "نهضة مصر" بمدينة الجيزة (جنوب القاهرة).