×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

يعلون يهدد لبنان بدفع ثمن أي هجوم ينفذه حزب الله ضد إسرائيل

هدد وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعلون، دولة لبنان ومواطنيها، بدفع الثمن في حال نفذ حزب الله هجوماً ضد إسرائيل، فيما قال رئيس أركان الجيش الإسرائيل، بيني غانتس، أن الهدوء الذي ساد هضبة الجولان خلال 40 عاما الماضية قد انتهى.

ونقلت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الأربعاء، عن يعلون، قوله في خطاب ألقاه في "بيت سلاح الجو" في مدينة هرتسيليا بوسط إسرائيل أمس، إن "على مواطني لبنان وقادتهم، أن يدركوا أن أي هجوم ينفذه حزب الله ضدنا، فإن المنظمة (أي حزب الله) ولبنان نفسه سيعتبرون مسؤولين وسيدفعون ثمن ذلك".

واضاف يعلون أنه "على الرغم من أن منظمة حزب الله منشغلة في هذه الشهور بالقتال من أجل نظام بشار الأسد في سوريا، لكن الحزب مستعد وجاهز للدخول في مواجهة مع إسرائيل بمساعدة إيرانية وسورية".

وقال إن "حزب الله وحماس مسلحون بعشرات آلاف الصواريخ من أنواع مختلفة، وعندما يصدر الأمر سوف يطلقونها نحو مدننا ومواطنينا، وحتى في هذه الأيام ورغم انجازات عملية (عمود السحاب) العسكرية (ضد قطاع غزة)، فإن سكان جنوب إسرائيل ما زالوا يمتصون تقطير الصواريخ بين حين وآخر.. ولن نوافق على ظواهر كهذه وسنرد عليها بشدة وحزم".

ومن جهة أخرى، نقلت الصحيفة عن غانتس، قوله في اجتماعات مغلقة إنه "انتهت الـ 40 عاماً من الهدوء في هضبة الجولان، ونحن نحصن الحدود ونضع عوائق متقدمة ولكن بالإمكان إطلاق النار علينا من أعلى".

وكان غانتس أعلن في مقابلتين مع الإذاعة العامة الإسرائيلية وإذاعة الجيش الإسرائيلي أمس، أن الجيش الإسرائيلي قادر على مهاجمة المنشآت النووية الإيرانية لوحده.

 

×