×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

بوتفليقة: الوضع الإقتصادي الدولي يفرض على العرب التكتل كضرورة ملحّة

قال الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، اليوم الإثنين، إن الوضع الإقتصادي الدولي الراهن يفرض على العرب التكتل كضرورة ملحة لا علاقة لها بالقواسم المشتركة.

وقال بوتفليقة في رسالة وجهها إلى المشاركين في الدورة الـ 40 للمنظمة العربية للعمل المنعقدة بالعاصمة الجزائر قرأها نيابة عنه مستشاره محمد علي بوغازي، إن "الوضع الاقتصادي الدولي يفرض أكثر من ذي قبل رص الصفوف ليس استجابة للروابط والقواسم المشتركة فحسب بل لأن ذلك ضرورة ملحة، ومن منطلق القناعة بأن التكتل هو إحدى الوسائل التي تتيح التخفيف من تداعياته ووطأته على بلداننا وتعزيز قدراتنا على إدماج الإنتاجية الموجهة أو لتلبية حاجات شعوبنا".

واعتبر أن "التحديات العاتية التي تواجهها المجموعة الدولية جراء إشكاليات الطاقة والبيئة والتغيرات المناخية ومعضلة بلوغ الاكتفاء الغذائي إلى جانب آفة الإرهاب الدولي والمتاجرة بالمخدرات والإجرام العابر للأوطان تتطلب مسعى شاملا ومساعي إقليمية ودولية لمواجهتها بما يحقق الاستقرار الاجتماعي والسلم الدوليين".

وشدد الرئيس الجزائري على أن "العالم العربي لديه الإمكانيات للاضطلاع بدور أكثر تأثيرا في العلاقات الدولية على الصعيدين الاقتصادي والسياسي على حد سواء".

وتشهد أعمال الدورة مشاركة 20 دولة و18 وزيراً، وتستمر أسبوعاً كاملاً.

يشار إلى أن مؤتمر العمل العربي يجتمع مرة كل عام، وقد تم عقد دورته 39 العام الماضي بمصر.

وكان قد تم الإعلان الرسمي عن قيام منظمة العمل العربي خلال مؤتمر وزراء العمل العرب الذي انعقد بالقاهرة عام 1971 وتضم في عضويتها جميع الدول العربية.

 

×