تنظيم القاعدة في العراق يعلن ان جبهة النصرة السورية "امتداد له وجزء منه"

اعلن تنظيم القاعدة في العراق في رسالة صوتية الثلاثاء ان جبهة النصرة التي تنشط في سوريا ضد نظام الرئيس بشار الاسد "امتداد له وجزء منه" وهدفها اقامة دولة اسلامية في سوريا.

واعلن زعيم التنظيم ابو بكر البغدادي في الرسالة التي نشرت على مواقع جهادية على الانترنت "لقد آن الاوان لنعلن امام اهل الشام والعالم باسره ان جبهة النصرة ما هي الا امتداد لدولة العراق الاسلامية وجزء منها".

كما اعلن "الغاء اسم دولة العراق الاسلامية والغاء اسم جبهة النصرة وجمعهما تحت اسم واحد هو الدولة الاسلامية في العراق والشام".

وتابعت الرسالة "نمد ايدينا وقلوبنا واسعة للفصائل المجاهدة في سبيل الله والعشائر الابية في ارض الشام على ان تكون كلمة الله هي العليا وتحكم البلاد والعباد باحكام الله تعالى دون ان يكون لغير الله تعالى اي نصيب في الحكم".

وقال "لا تجعلوا الديموقراطية ثمنا للالاف الذين قتلوا منكم".

ولم تكن جبهة النصرة معروفة قبل بدء النزاع السوري قبل عامين، لكنها اكتسبت دورا متعاظما على الارض، وتبنت عددا من التفجيرات التي استهدفت في غالبيتها مراكز عسكرية وامنية. كما ادرجتها واشنطن على لائحة المنظمات الارهابية.

 

×