×

تحذير

JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 212

المالكي : حالات التطرّف بالمنطقة مدعومة من جهات عندها المال وليس التاريخ

قال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، اليوم السبت، إن حالات التطرّف التي تنشأ بالمنطقة مدعومة من جهات عندها المال وليس التاريخ والثقافة، مشيراً الى أن هذه الحالات مشتركة بين العرب.

وقال المالكي في كلمة افتتح بها فعاليات مهرجان "بغداد عاصمة الثقافة العربية للعام 2013" مساء اليوم، "هناك عناصر مشتركة بين العرب، منها عدد من التحديات كحالات التطرّف التي تنشأ بالمنطقة مدعومة من جهات عندها المال، وليس التاريخ والثقافة".

واعتبر أنه "لا يمكن هزيمة التطرّف بالعنف، وإنما بنشر ثقافة الاعتدال بدلاً من الجدل والظلامية".

داعياً الى أن "يكون المحور الأساسي في مهرجان بغداد عاصمة الثقافة العربية، إزالة التطرّف من المنطقة والذي بات يهدّد كل ما بنينا وهو مدعوم، لذا على الادباء والمفكرين العمل على الحد منه من خلال النقاش والحوار".

كما ألقى الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي، كلمة في المهرجان أشاد فيها بـ"تاريخ بغداد الممتد عبر القرون والضارب جذورة بالحضارة العريقة".

وأثنى على جهود الحكومة العراقية للعناية بالمواقع التاريخية والأثرية ببغداد، وإبرازها بشكل يوازي مكانة بغداد وتاريخها العريق.

وكانت فعاليات مهرجان بغداد عاصمة الثقافة العربية لعام 2013 انطلقت مساء اليوم باحتفالية أقيمت داخل خيمة ضخمة أقيمت على أرض متنزه الزوراء وسط العاصمة العراقية، بمشاركة نحو 300 مثقف ومفكر وشاعر عربي وأجنبي، فضلاً عن وفود ثقافية رسمية بينها وزير الثقافة المصري محمد صابر عرب، ووزيرة الثقافة الفلسطينية سهام البرغوثي، ووكيل وزارة الثقافة في دولة الإمارات العربية المتحدة بلال البتار، ومساعد وزير الثقافة اللبناني فيصل طالب، وسفراء الدول العربية.

وتتضمن فعاليات المهرجان 10 مواسم فنية وثقافية، تشمل عروضاً مسرحية وسينمائية وفلكلورية وتراثية ومعارض للرسم والكتاب، إضافة الى تنظيم زيارات للمشاركين الى المواقع الأثرية والتراثية في بغداد.

 

×