عصيان مدني شامل في مدينة عدن جنوب اليمن

شل عصيان مدني، مدينة عدن اليمنية، اليوم الأربعاء، تعطلت بسببه حركة المواصلات بين مديريات المدينة الـ 7، ترافق مع إطلاق نار متقطع من قبل قوات الأمن في محاولة لمنع المحتجين من قطع الطرقات.

وقال شهود عيان ليونايتد برس انترناشونال، إن "عصياناً مدنياً شاملاً شل الحركة بمختلف مديريات عدن وأغلقت الجامعات والمدارس والمرافق الحكومية التي استجابت لدعوة الحراك الجنوبي لتنفيذ العصيان يومي السبت والأربعاء من كل أسبوع".

وظلت الغالبية المحال والشركات مغلقة، حتى مكتب طيران الشركة اليمنية الحكومية.

واشار الشهود إلى ان قوات الأمن تقوم بإطلاق النار بين فترة واخرى لدى قيام المحتجين بقطع الطرق بين مديريات عدن وخاصة في منطقة المنصورة، والشيخ عثمان، فيما تواصل العصيان في مديريات المعلا، وكريتر، وخورمكسر، من دون حدوث أية مواجهات مع رجال الأمن.

وينفذ العصيان المدني اليوم بحسب للحراك "احتجاجا على الانتهاكات التي تطال أنصاره من قتل واعتقالات وكان آخرها، مقتل الناشط، محفوظ البر، يوم الاثنين الماضي بحضرموت".

وتشهد عدن ومدن أخرى في الجنوب منذ 21 فبراير/ شباط الماضي مواجهات بين القوات الحكومية وعناصر الحراك الجنوبي الذي يدعو لانفصال جنوب اليمن عن شماله، فيما أسفرت المواجهات عن سقوط 12 قتيلا غالبيتهم من عناصر الحراك.

ويرفض" الحراك الجنوبي" المشاركة في الحوار الذي ينظم بموجب اتفاق انتقال السلطة وبهدف التوصل إلى حلول لمشاكل البلاد وتعديل الدستور على أن يعقبها انتخابات عامة في غضون سنة.

 

×