تنظيم القاعدة في العراق يتبنى تفجيرات الثلاثاء الدامية

تبنى تنظيم دولة العراق الاسلامية، الفرع العراقي لتنظيم القاعدة، التفجيرات الدامية في العراق التي استهدف معظمها امس الثلاثاء مناطق شيعية في بغداد وقتل فيها 52 شخصا واصيب 223 بجروح.

وجاء في بيان حمل عنوان "غضبة الموحدين ردا على اعدام معتقلي اهل السنة" ونشر اليوم الاربعاء على مواقع تعنى باخبار الجهاديين وبينها "حنين" ان "ما وصلكم يوم الثلاثاء هو اول الغيث ومرحلة اولى لها (...) ثأرا لمن اعدمتموهم".

واضاف البيان ان هذه التفجيرات جاءت ردا على تصريحات وزير العدل حسن الشمري يوم الاثنين والتي اكد فيها ان العراق ماض في تنفيذ احكام الاعدام، بعد ايام من هجوم دام على وزارته قتل فيه 30 شخصا وتبناه تنظيم القاعدة ايضا.

واوضح البيان "ها هي الجرعة الاولى من الرد تصلكم (...) ليعلم اتباعكم (...) الرافضة انهم سيدفعون ثمن افعالكم وتصريحاتكم بحورا من دمائهم".

وقتل 52 شخصا على الاقل واصيب نحو 223 بجروح في هجمات متفرقة في العراق الثلاثاء، عشية الذكرى العاشرة لغزو العام 2003 والتي تصادف اليوم.

ويذكر ان العراق نفذ العام الماضي 129 حكما بالاعدام على الاقل، مقابل 68 في 2011، وفقا لارقام وزارة العدل.

 

×