ابن عم القذافي يسلم نفسه للامن المصري بعد محاصرة منزله

اكد مصدر امني مصري ان احمد قذاف الدم ابن عم الزعيم الليبي السابق العقيد معمر القذافي، سلم نفسه الثلاثاء لسلطات الامن المصرية بعد قيامها بمحاصرة منزله في القاهرة.

وقال المصدر ان "الامن المصري قام بمحاصرة منزل قذاف الدم في حي الزمالك الراقي في القاهرة لساعات قبل ان يقوم الاخير بتسليم نفسه"، مؤكدا بذلك نبأ نشرته وكالة انباء الشرق الاوسط الرسمية.

وقال عبد الحميد الصافي المستشار الاعلامي في السفارة الليبية لفرانس برس انه "جرى القبض على +علي ماريا+ السفير الليبي السابق في القاهرة ومحمد ابراهيم وهو شقيق لمسئول ليبي بارز يدعى احمد ابراهيم بالاضافة لاحمد قذاف الدم"

واوضح الصافي ان "هناك خطة وضعتها السلطات الليبية والشرطة المصرية للقبض على رموز نظام القذافي المطلوبين والموجودين على الاراضي المصرية".

واوضحت الوكالة الرسمية ان قذاف الدم سيسلم الى السلطات الليبية التي تريد محاكمته لدوره اثناء سنوات حكم القذافي.

وذكر مصدر امني اخر ان قذاف الدم سلم نفسه بدون مقاومة بعدما ارسلت الشرطة القنصل الليبي لاقناعه بالامر.

من جهته، قلل قذاف الدم من اهمية توقيفه واكد انه سيقدم بلاغا للنائب العام ضد السلطات الليبية. وقال في اتصال هاتفي مع فرانس برس "في طريقي الان للنائب العام بصحبة محامين".

وطالبت الحكومة الليبية السلطات المصرية مرارا بتسليم رموز نظام القذافي الموجودين على الاراضي المصرية.

وقال مصدر في السفارة الليبية طالبا عدم كشف هويته لفرانس برس ان "السلطات المصرية طالبت السفارة الليبية باوراق قانونية لتسليم قذاف الدم لليبيا".

واضاف ان "مسؤولي الشؤون القانونية في السفارة انتهوا من تلك الاوراق وسلموها للسلطات المصرية قبل ايام".

وشغل احمد قذاف الدم منصب منسق العلاقات المصرية الليبية بالاضافة لكونه مسئول بارز في نظام حكم العقيد الليبي معمر القذافي الذي اندلعت ضده انتفاضة شعبية مسلحة في شباط/فبراير 2011.

واعلن قذاف الدم من مصر في شباط/فبراير 2011 استقالته من كافة المناصب الرسمية التي كان يتولاها آنذاك. لكن الاستقالة تلك لم توضح اذا ما كان انشق عن نظام ابن عمه ام لا.

 

×