المعارضة السورية تبدأ اجتماعها في اسطنبول لاختيار رئيس حكومة

بدأ عشرات من اعضاء ائتلاف المعارضة السورية صباح الاثنين اجتماعا في اسطنبول في محاولة لاختيار رئيس وزراء وحكومة موقتة تكلف ادارة المناطق التي سيطر عليها مسلحو المعارضة في سوريا.

وهذا الاجتماع الذي ينظم في فندق في اسطنبول يجمع على مدى يومين مسؤولي الائتلاف الوطني السوري المعارض الذي اعترفت به عشرات الدول ممثلا شرعيا للشعب السوري.

وقد ارجىء تعيين رئيس وزراء انتقالي عدة مرات في السابق، لان اعضاء الائتلاف لم يتمكنوا من اتخاذ قرار حول ما اذا كانوا يريدون حكومة فعلية او مجرد هيئة تنفيذية تكون سلطاتها محدودة اكثر.

ونشر الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية لائحة باسماء تسعة مرشحين بعد ان شطب منها اسم المعارض القديم ميشيل كيلو الذي اعتذر عن الترشح.

ومن بين المرشحين، هناك ثلاثة يعتبرون الاوفر حظا وهم وزير الزراعة السابق اسعد مصطفى والمدير التنفيذي في شركة لتكنولوجيا الاتصالات في الولايات المتحدة غسان هيتو واسامة قاضي رئيس المركز السوري للدراسات السياسية والاستراتيجية في واشنطن.