صورة لاحد الفارين من معارك حلب الشرقية قتيلا في حي جب القبة

المرصد السوري:21 قتيلا في قصف مدفعي شنه النظام السوري على شرق حلب وثمانية قتلى في الاحياء الغربية

قتل 21 مدنيا بينهم طفلان الاربعاء في قصف مدفعي لقوات النظام السوري استهدف الاحياء الشرقية في مدينة حلب بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان، في حين افادت وكالة الانباء السورية عن ثمانية قتلى بينهم طفلان في الاحياء الغربية.

واشار المرصد الى اصابة العشرات في القصف المدفعي الذي استهدف حي جب القبة الذي يقع تحت سيطرة الفصائل المقاتلة في شرق حلب.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس ان القصف كان "كثيفا"، لافتا الى ان الكثير من الاشخاص مايزالون عالقون تحت انقاض المباني المنهارة.

وذكرت جمعية "الخوذ البيضاء"، وهم متطوعو انقاذ وناشطون في الاحياء الواقعة تحت سيطرة الفصائل المقاتلة، ان القصف المدفعي استهدف مدنيين نازحين كانوا قد لجؤوا الى حي جب القبة هربا من احياء شرقية اخرى في المدينة.

وفي المقابل، نقلت وكالة الانباء الرسمية (سانا) عن مصدر فى قيادة شرطة محافظة حلب "ارتقاء 8 شهداء بينهم طفلان واصابة 7 اشخاص بجروح نتيجة قذائف صاروخية أطلقتها التنظيمات الارهابية على أحياء الاعظمية وسيف الدولة وحلب الجديدة والفرقان" الواقعة تحت سيطرة النظام السوري.

وفر أكثر من خمسين الف شخص من الاحياء التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة في شرق حلب خلال الايام الاربعة الاخيرة، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

وفي خسارة هي الاكبر منذ سيطرتها على شرق المدينة في العام 2012، فقدت الفصائل المعارضة الاثنين كامل القطاع الشمالي من الاحياء الشرقية اثر تقدم سريع أحرزته قوات النظام وحلفاؤها في اطار هجوم بدأته منتصف الشهر الحالي لاستعادة السيطرة على كامل مدينة حلب.