القوات العراقية تفرض طوقا امنية في مكان وقوع هجوم انتحاري في حي الجديدة ببغداد في 27 سبتمبر 2016

مقتل اربعة من الشرطة العراقية بهجوم في سامراء

قتل اربعة من عناصر قوات الامن العراقية  خلال التصدي لهجوم شنه الاثنين خمسة من الجهاديين بينهم ثلاثة انتحاريين قتلوا جميعا في سامراء شمال بغداد، بحسب بيان رسمي.

وافاد بيان لقيادة العمليات المشتركة ان "مجموعة ارهابيين من عناصر عصابات داعش الإرهابي حاولت التسلل الى قضاء سامراء (...) تم قتل المهاجمين وعددهم خمسة بينهم ثلاثة انتحاريين".

واكد "استشهاد اربعة واصابة اخر بجروح (من عناصر الامن) خلال العملية".

وفرضت قوات الامن بعد الهجوم حظر تجول، وفقا لمصادر امنية.

من جهته، اكد مقدم في شرطة سامراء مقتل ستة من قوات الامن جراء الهجوم منتصف ظهر الاثنين.

وقال لفرانس برس ان "المهاجمين عبروا النهر بزورق وكانوا يرتدون زيا عسكريا وقتلوا اربعة من عناصر الشرطة عند حاجز شمال شرق المدينة".

وتابع "اشتبكت معهم قوات الامن وقتلت ثلاثة انتحاريين وقتل اثنان من قوات الامن".

وسامراء هي من اكبر مدن محافظة صلاح الدين ذات الغالبية السنية.

وتفرض السلطات العراقية اجراءات امنية مشددة في مدينة سامراء على بعد 110 كلم شمال بغداد حيث مرقد الامامين العسكريين الذي تعرض لتفجير عام 2006.

ويتزامن الهجوم مع مواصلة القوات العراقية عملية واسعة لاستعادة السيطرة على الموصل، ثاني مدن العراق واخر اكبر معاقل الجهاديين في البلاد.