خيمة العزاء التي تعرضت للتفجير في بغداد

مقتل 34 شخصا في تفجير انتحاري تبناه تنظيم داعش في بغداد

اعلن مسؤول عسكري عراقي ارتفاع حصيلة قتلى التفجير الانتحاري الذي استهدف مجلس عزاء في حي الشعب الشيعي في شمال بغداد السبت الى 34 قتيلا و35 جريحا.

وقال المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد معن سعد لفرانس برس ان الحصيلة النهائية للتفجير الانتحاري بواسطة حزام ناسف ارتفعت الى 34 قتيلا و 35 جريحا.

واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عن التفجير الانتحاري. 

وفي بيان نقلته وكالة اعماق اكد التنظيم ان "ابو فهد العراقي تمكن من الانغماس وتفجير سترته الناسفة وسط جموع الرافضة المشركين في احد المواكب الشركية في حي الشعب".

وفي وقت سابق، اكدت قيادة عمليات بغداد في بيان مقتضب ان الهجوم نفذه انتحاري يرتدي حزاما ناسفا. وقد فجر نفسه وسط خيمة عزاء في سوق شلال في حي الشعب الذي تسكنه غالبية شيعية.

 

×