جندي من القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي يقف حارسا في محافظة تعز

مقتل ستة مدنيين في تعز في قصف بالهاون نسب للمتمردين

قتل ستة مدنيين واصيب ثمانية آخرون بجروح اثر سقوط قذيفتي هاون اطلقهما المتمردون على سوق شعبي في مدينة تعز جنوب غرب اليمن، بحسب مصادر عسكرية وطبية.

واوضحت المصادر ان بين القتلى ثلاثة اطفال.

وقال شهود عيان ان القذيفتين انفجرتا امام مكتب البريد العام بحي بيرباشا بالمدينة.

وتعز ثالث اكبر المدن اليمنية محاصرة بشكل شبه كامل من المتمردين الحوثيين وحلفائهم انصار الرئيس الاسبق علي عبد الله صالح.

وتحاول قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي منذ اشهر كسر الحصار المضروب على المدينة. وتمكنت من فتح طريق من الجهة الغربية للمدينة ما اتاح ايصال مساعدة بشكل متقطع للسكان المدنيين الذين يعانون من المعارك.

لكن قوات هادي تلاقي صعوبات في فتح الطريق الرئيسي الذي يربط المدينة من الجهة الشرقية بجنوب اليمن الخاضع لسلطة القوات الحكومية.

ويدفع المدنيون ثمن النزاع بين المتمردين الذين يسيطرون على القسم الاكبر من شمال البلاد، وقوات هادي.

ويشكل المدنيون غالبية ال 6700 قتيل الذين سقطوا في هذا النزاع، بحسب الامم المتحدة، بعضهم في غارات التحالف الذي تقوده الرياض دعما للرئيس هادي.

 

×