صورة لمخرج نفق التقطت في 6 مايو 2016 من الجانب الاسرائيلي للحدود بين اسرائيل وقطاع غزة

مقتل فلسطيني اثناء تفكيك قذيفة من مخلفات حرب 2014 في نفق بغزة

افادت مصادر طبية وامنية فلسطينية ان شابا قتل واصيب ثلاثة اخرون بجروح مختلفة الخميس اثناء محاولة تفكيك قذيفة من مخلفات حرب 2014 في نفق قديم شرق بلدة بيت حانون شمال قطاع غزة.

وقال الطبيب اشرف القدرة الناطق باسم وزارة الصحة في غزة في بيان "استشهد المواطن احمد اسعد ميط (30عاما) وهو من سكان مخيم البريج واصيب ثلاثة اخرون جراء حادث عرضي في بلدة بيت حانون".

واشار الى ان احد الجرحى "في حالة خطيرة" مبينا انه تم نقل جثة القتيل والجرحى الى مستشفى محلي في بيت حانون.

من جهته قال مصدر امني لوكالة فرانس برس ان "الشاب ميط استشهد بسبب استنشاقه لغاز سام تسرب اثناء محاولة تفكيك قذيفة من مخلفات الاحتلال الاسرائيلي عثر عليها داخل نفق قديم للمقاومة في بيت حانون تعرض للقصف الاسرائيلي في الحرب الاخيرة".

واكد ان ميط والمصابين الثلاثة "كانوا ضمن فريق متخصص بتفكيك وازالة بقايا القذائف والصواريخ الاسرائيلية التي لم تنفجر اثناء اطلاقها في الحرب الاخيرة، وهذا الفريق الفلسطيني يعمل باشراف منظمة يو ان ماس التابعة للامم المتحدة المتخصصة بتفكيك الاجسام المتفجرة والالغام" .

وشنت اسرائيل هجوما واسعا على مدى خمسين يوما قبل عامين على قطاع غزة خلف "مئات القذائف التي لم تنفجر" وفق وزارة الداخلية التي تديرها حماس في قطاع غزة.

وشهد القطاع المحاصر منذ عشر سنوات، ثلاث حروب مدمرة بين العامين 2008 و2014 بين الجيش الاسرائيلي والفصائل الفلسطينية.

 

×