طفل سوري يلهو وسط الدمار في القامشلي شمال شرق سوريا

مصدر عسكري: الهدنة في سوريا تنتهي مساء الاثنين

ينتهي العمل باتفاق الهدنة الساري في سوريا بموجب اتفاق روسي اميركي منذ أسبوع مساء الاثنين عند الساعة السابعة مساء بالتوقيت المحلي، وفق ما أكد مصدر عسكري سوري لوكالة فرانس برس.

وقال المصدر العسكري "أعلن الجيش السوري وقف العمليات القتالية حتى مساء الاحد، إلا أن الروس أعلنوا تمديدها بعد ذلك، ما يعني أنها ستنتهي مساء اليوم الاثنين عند الساعة السابعة مساء (16,00 ت غ)".

واضاف "لا نعلم بعد ما اذا كان سيجري تمديد العمل بها".

وتوصلت واشنطن وموسكو الى اتفاق ينص على وقف لإطلاق النار في سوريا بدأ سريانه مساء 12 ايلول/سبتمبر ورافقه معارك على جبهات سورية عدة. 

واعلن الجيش السوري في ذلك اليوم التزامه بالهدنة "اعتبارا من الساعة 19،00 يوم 12/9/2016 ولغاية الساعة 23،59 يوم 18/9/2016".

وبدت الهدنة خلال اليومين الماضيين مهددة بفعل ضربات التحالف الدولي الدامية على الجيش السوري في شرق البلاد السبت وغارات هي الاولى منذ أسبوع على مدينة حلب نفذتها طائرات تابعة للنظام السوري، ما يثير مخاوف من اشتعال هذه الجبهة الرئيسية مجددا.

وتتبادل الدولتان الراعيتان للاتفاق منذ ايام الاتهامات بعرقلة تطبيق الاتفاق حول سوريا الذي يستثني تنظيم الدولة الاسلامية وجبهة فتح الشام (جبهة النصرة سابقا قبل اعلان فك ارتباطها بتنظيم القاعدة).

ويشكل عدم وصول المساعدات الانسانية بموجب الاتفاق تهديدا آخر للهدنة. ولا تزال شاحنات الامم المتحدة المحملة باغذية وأدوية عالقة في منطقة عازلة على الحدود التركية تنتظر الضوء الاخضر للتوجه الى الأحياء الشرقية المحاصرة من قوات النظام والواقعة تحت سيطرة المعارضة في مدينة حلب.