الرئيس الصيني يستقبل نظيره الفرنسي فرنسوا هولاند في هانغتشو

هولاند يحض بوتين على التوصل الى "حل سياسي" في سوريا

حض الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الاحد نظيره الروسي فلاديمير بوتين على السعي للتوصل الى "حل سياسي" في سوريا وذلك اثناء لقاء بينهما على هامش قمة العشرين في هانغتشو في شرق الصين.

وقال هولاند امام بوتين "علينا ان نعمل الان من اجل حل سياسي يمكن ان نتوصل اليه معا من اجل السلام في سوريا" مؤكدا انه وبوتين يتشاطران "هدفا مشتركا هو مكافحة الارهاب".

واضاف الرئيس الفرنسي "بالنسبة لسوريا علينا ان نعمل على التوصل الى حل سياسي عبر التفاوض"، ملاحظا انه "عندما تندلع حروب ونزاعات و(يكون هناك) ارهاب ولاجئون، هناك بالضرورة تاثيرات" على اقتصادي كل من روسيا وفرنسا في ما يتجاوز "الشعوب المعنية".

ودعا هولاند بوتين في مستهل الاجتماع الذي تمكنت وسائل الاعلام من مواكبته لوقت قصير "الى التصدي بشكل مباشر للوضع في اوكرانيا وسوريا".

وفي مستهل الاجتماع اكتفى بوتين بالقول انه بعد ان "بحث بشكل مطول ملفات اقتصادية دولية كبرى" خلال النهار، فانه يقترح "الاهتمام الان بالقضايا الصغيرة البسيطة التي تعني روسيا وفرنسا".

وكان مقررا ان يستمر الاجتماع نصف ساعة لكنه امتد ليناهز ساعة وربع ساعة، وفق ما قال مصدر دبلوماسي فرنسي.

وتطرق الرئيس الروسي خصوصا الى المفاوضات المباشرة بين موسكو وواشنطن حول سوريا والتي قال مسؤولون اميركيون كبار الاحد على هامش قمة مجموعة العشرين انها "تراجعت" في نقاط عدة.

وفي الموضوع الاوكراني، افاد مصدر فرنسي ان الرئيسين توافقا على ان "لا بديل من مواصلة المباحثات" الرباعية التي تضم ايضا المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والرئيس الاوكراني بترو بوروشنكو.

واوضح المصدر ان هولاند وميركل والرئيس الاميركي باراك اوباما سيلتقون الاثنين لبضع دقائق على هامش جلسة عمل لمجموعة العشرين بهدف "توحيد جهودهم" حول الازمة الاوكرانية قبل لقاء بين اوباما وبوتين في هانغتشو.

 

×