صورة تذكارية للحكومة الجديدة مع الرئيس الباجي قائد السبسي

الحكومة التونسية الجديدة تؤدي اليمين

ادى يوسف الشاهد رئيس الحكومة التونسية الجديد واعضاء حكومته السبت اليمين في قصر قرطاج، وفق ما علم من رئاسة الجمهورية.

وتتولى الحكومة الجديدة مهامها الاثنين بعد تسليم المهام بين رئيس الحكومة السابق الحبيب الصيد والشاهد.

وادى الشاهد ووزراء الحكومة ال 26 ووزراء الدولة ال14 اليمين امام رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي.

ونالت هذه الحكومة الجديدة غالبية مريحة في البرلمان مساء الجمعة (168 نائبا من 217).

وبين 195 نائبا حضروا التصويت ايد الحكومة 168 وعارضها 22 واحتفظ خمسة نواب باصواتهم.

ويوسف الشاهد الذي سيبلغ عمره 41 عاما في ايلول/سبتمبر، من حزب نداء تونس الحاكم، هو اصغر رئيس حكومة في تاريخ تونس الحديث.

وبات سابع رئيس للحكومة خلال اقل من ست سنوات، ما يشير الى ان تونس لا تزال تبحث عن توازنها رغم نجاح الانتقال الديمقراطي.

وتضم الحكومة الجديدة عددا من الشباب والنساء وعدة احزاب ومستقلين.

وامام هذه الحكومة تحديات اقتصادية واجتماعية وامنية عاجلة في تونس النموذج الوحيد الناجح في بلدان ما يعرف ب"الربيع العربي".

ولم تتمكن تونس حتى الان من اعطاء دفع لاقتصادها وشهدت في كانون الثاني/يناير 2016 اكبر حركة احتجاج اجتماعي منذ 2011.

 

×