شارع في بيت حانون 24 اغسطس 2016

العائلات تتقدم على الفصائل في تشكيل قوائم الانتخابات المحلية الفلسطينية

افاد "المرصد العربي للديمقراطية والانتخابات" السبت ان العائلات تقدمت على الفصائل الفلسطينية في تشكيل القوائم في الانتخابات البلدية المزمع اجراؤها في الثامن من تشرين اول/اكتوبر المقبل.

واغلقت لجنة الانتخابات المركزية ابواب الترشح للانتخابات ليل الخميس، واعلنت تسجيل 860 قائمة على ان يتم الاعلان عن القوائم النهائية الاثنين المقبل.

وقال عارف جفال مدير المرصد العربي للديمقراطية والانتخابات، ومقره رام الله في الضفة الغربية ان "العائلات حسمت اكثرية القوائم للتنافس على 416 هيئة محلية في الضفة الغربية وقطاع غزة، وحلت الفصائل ثانيا".

واوضح جفال "في غالبية القرى، فان العائلة شكلت القوائم الانتخابية، رغم ان بعضها حمل عقب تشكيلها اسم الحركة او الحزب، وفي المدن ظهر تنافس بين القوى والاحزاب السياسية".

واشار الى ان اكثر من مئة قرية وبلدة لن تشهد انتخابات بسبب التوافق العائلي على قائمة واحدة.

واعلنت حركة فتح تشكيل قوائم تحمل اسمها وشعارها، كذلك فعلت فصائل يسارية تحت اسم "التحالف الديمقراطي" الذي يضم الجبهتين الشعبية والديمقراطية، وحزب الشعب، وحركة فدا، والمبادرة الوطنية.

اما حركة حماس فقد اكدت انها لن تخوض الانتخابات بقوائم تحمل اسمها، انما ستدعم لوائح محددة.

والانتخابات هي الثالثة للمجالس البلدية منذ قيام السلطة الفلسطينية العام 1995.

وعلقت الانتخابات التشريعية والرئاسية عقب الخلاف بين حركتي فتح وحماس اثر فوز الاخيرة في الانتخابات التشريعية العام 2006، وسيطرتها على قطاع غزة اواسط العام 2007.

 

×