صورة أرشيفية لمبنى وزارة الخارجية المصرية

مصر تدين اقتحام المسجد الأقصى واستمرار النشاط الاستيطاني

أدانت جمهورية مصر العربية اقتحام مئات من المستوطنين اليهود باحة المسجد الأقصى، في حراسة مشددة من قبل عدد من الضباط الإسرائيليين ومجموعة من القوات الخاصة الإسرائيلية.

وحذرت وزارة الخارجية في بيان أصدرته اليوم الإثنين ، من خطورة الاستمرار في سياسة انتهاك المقدسات الدينية، لما يمثله ذلك من تأجيج لمشاعر الغضب والحمية الدينية، كما يقوّض الجهود التي تستهدف استئناف عملية السلام والمفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي.

ومن ناحية أخرى، أعربت الخارجية ، في بيانها ، عن قلق مصر العميق بشأن تصديق إدارة التخطيط الإسرائيلية على مخطط بناء 4200 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة "مودعين" غرب مدينة رام الله.

كما أكدت على أن استمرار الأنشطة الإسرائيلية الاستيطانية وتسارع وتيرتها بشكل ثابت وممنهج يقوض من فرص نجاح حل الدولتين، ويرسخ أوضاعا غير قانونية على الأرض.

وطالبت مصر إسرائيل بالتوقف عن اتخاذ أية خطوات أحادية الجانب من شأنها تقويض الجهود الرامية للتسوية السلمية.

 

×