للواء احمد العسيري

العسيري: التحالف العربي قصف مركز تدريب للحوثيين في اليمن وليس مدرسة

نفى الناطق باسم التحالف العربي الذي تقوده السعودية الاحد ان تكون طائرات التحالف قصفت مدرسة في منطقة يسيطر عليها الحوثيون في اليمن، موضحا ان القصف استهدف مركزا للتدريب تابعا للمتمردين الذين اتهمهم بتجنيد اطفال للقتال.

وكانت منظمة اطباء بلا حدود اعلنت مقتل عشرة اطفال في اليمن في غارات جوية شنها التحالف العربي بقيادة السعودية على مدرسة في منطقة يسيطر عليها المتمردون الحوثيون.

وقال ملك شاهر المتحدث باسم المنظمة "وصلنا 10 اطفال قتلى و28 جريحا كلهم دون الـ15 وكلهم ضحايا غارات جوية على مدرسة لتعليم القرآن في حيدان" بشمال اليمن، مشيرا الى ان الغارة نفذت السبت.

وقال اللواء احمد العسيري في بيان تسلمت وكالة فرانس برس نسخة منه ان "التحالف ينفي استهداف مدرسة". واضاف ان "الطيران قصف مركزا للتدريب" في محافظة صعدة.

وتابع العسيري "تواصلنا مع الحكومة (المدعومة من التحالف العربي) لا يوجد مدرسة في هذه المنطقة"، موضحا ان الموقع الذي قصف هو "مركز الهدى".

وقال ان "تساؤلنا ماذا يفعل الاطفال في مركز تدريب عسكري؟"، متهما المتمردين الحوثيين بانهم "يستخدمون الاطفال كمجندين".

واضاف ان "الطائرة عندما تستهدف (الموقع) لا يمكنها التفريق بيت الكبير والصغير".

وتابع الناطق باسم التحالف "كنا نتمنى على اطباء بلا حدود ان تاخذ اجراءات لمنع تجنيد الاطفال في جبهات القتال بدلا من التباكي عليهم في الاعلام".

 

×