صورة نشرتها البحرية الاميركية في 31 يوليو 2016 لطائرة قتال سوبر هورنت اثناء هبوطها على حاملة الطائرات دوايت ايزنهاور في الخليج بعد مهمة في اطار التحالف الدولي بقيادة اميركية لمكافحة تنظيم داعش

قوات التحالف حذرت سائقي صهاريج النفط التابعة لداعش قبل قصفها

صرح مسؤولون اميركيون لوكالة فرانس برس الاربعاء ان طائرات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة حذرت سائقي صهاريج كانت تنقل النفط لحساب تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا قبل ان تقصفها. 

وشاركت عدة طائرات في عملية القصف التي ادت الى تدمير 83 صهريجا لتنظيم الدولة الاسلامية كانت تنقل نفطا شرق سوريا الاحد.

وصرح الجيش الاميركي في بيان انه عند بداية الهجوم اطلق الطيارون "عدة طلقات تحذيرية لدفع سائقي الصهاريج على مغادرة المنطقة". 

واضاف ان "العديد من صهاريج النفط غادرت المنطقة بعد الطلقات التحذيرية ولم نلاحقها". 

واوضح ان الصهاريج المتبقية "كانت متوقفة وقت الضربة بناء على تقديراتنا ولم يكن فيها سائقون". 

وكانت قوات التحالف استهدفت العام الماضي مرتين صهاريج نفط تابعة للتنظيم ما ادى الى تدمير 400 منها.

والقت الولايات المتحدة يومها مناشير تحذر السائقين من ان القصف وشيك جدا، واوضح البنتاغون ان السائقين لم يكونوا عناصر من التنظيم الجهادي.

 

×