اتراك يتظاهرون ضد محاولة الانقلاب في اسطنبول في 24 يوليو 2016

الامن السوداني يمنع محاضرة حول "تركيا ما بعد الانقلاب الفاشل"

اكد حزب اسلامي منشق عن حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان الاثنين ان جهاز الامن والمخابرات الغى محاضرة دعي اليها زعيمه غازي صلاح الدين للحوار حول "تركيا ما بعد الانقلاب الفاشل".

واكد الحزب في بيان تلقت فرانس برس نسخة منه توجيه الدعوة لصلاح الدين "للحوار عن +تركيا، ماذا بعد فشل الانقلاب؟+ (...) وفوجئ الجميع بإلغاء جهاز الامن المنتدى".

وكانت الحكومة السودانية اعلنت دعمها الرئيس التركي رجب طيب ارودغان في مواجهة المحاولة الانقلابية كما تظاهر سودانيون امام السفارة التركية بالخرطوم تاييدا له.

يذكر ان غازي صلاح الدين الذي كان يشغل منصب مستشار الرئيس عمر البشير انشق عن الحزب الحاكم عام 2013 واسس حزب "الاصلاح الان".

وتشكو الاحزاب السودانية من تضييق جهاز الامن والمخابرات على انشطتها.

 

×