مقر المحكمة العامة في الرياض

الداخلية السعودية: اعدام اربعة سعوديين مدانين بقتل ستة من افراد قبيلتهم

اعلنت وزارة الداخلية السعودية الاحد اعدام اربعة اشخاص مدانين بقتل ستة آخرين، في قضية خلاف على قطعة ارض ينتمي جميع المتورطين فيها الى قبيلة واحدة.

واشارت الوزارة الى ان اربعة افراد من قبيلة القثامي (ثلاثة اخوة وقريب لهم)، اقدموا على قتل ستة اشخاص من القبيلة نفسها هم خمسة اخوة وقريب لهم، باطلاق النار والطعن بالسكين "اثر خلاف ونزاع حصل بينهم على ارض"، وذلك بحسب بيان نشرته وكالة الانباء الرسمية.

واوضحت الوزارة ان المدانين الاربعة اعدموا اليوم في منطقة مكة.

وبذلك، يرتفع عدد الاعدامات التي نفذتها المملكة منذ بداية 2016 الى 105، بحسب تعداد لوكالة فرانس برس استنادا الى بيانات رسمية صادرة عن الوزارة. 

وابرز هؤلاء، مجموعة من 47 مدانا "بالارهاب" بينهم رجل الدين الشيعي نمر النمر، اعلن اعدامهم في الثاني من كانون الثاني/يناير.

اما الاعدامات الاخرى فمعظمها مرتبط بجرائم جنائية كالقتل والمخدرات.

والجمعة، طالبت منظمة العفو الدولية التي تحذر منذ اشهر عدة من تزايد الاعدامات في السعودية، المملكة بـ "الغاء عقوبة الاعدام لمرة واحدة واخيرة"، وذلك غداة تنفيذ الاعدام الرقم مئة هذه السنة.

وقال مدير منظمة العفو في الشرق الاوسط وشمال افريقيا فيليب لوثر ان "السعودية تسرع وتيرة لجوئها الى عقوبة وحشية وغير انسانية من دون ان تاخذ العدالة وحقوق الانسان في الاعتبار".

ونفذت المملكة 153 حكما بالاعدام على الاقل في 2015، بحسب احصاء اعدته فرانس برس استنادا الى بيانات رسمية. وهذا العدد يزيد بشكل ملحوظ عن عام 2014، حين سجل اعدام 87 شخصا.

وبحسب منظمة العفو، فإن عدد احكام الاعدام المنفذة خلال 2015 هو الاعلى في السعودية منذ عقدين. واوردت المنظمة ان السعودية احتلت في 2015 المركز الثالث في لائحة الدول الاكثر تنفيذا لاحكام الاعدام، وراء ايران وباكستان. علما ان هذين البلدين لا يعلنان رسميا عن كل الاعدامات. ولا تشمل احصاءات المنظمة الصين.

وتعاقب السعودية التي تطبق الشريعة الاسلامية، بالاعدام، جرائم الاغتصاب والقتل والردة والسطو المسلح وتجارة المخدرات والسحر.

 

×