الرئيس سلفا كير (يمين) ونائبه رياك مشار في جوبا في 8 يوليو 2016

سلفا كير لا يريد "مزيدا من سفك الدماء في جنوب السودان"

دعا رئيس جنوب السودان سلفا كير عدوه اللدود ونائبه رياك مشار الخميس الى اللقاء لعقد محادثات لانقاذ السلام بعد ايام من المعارك العنيفة بين معسكريهما في العاصمة جوبا.

قال كير "لا اريد مزيدا من سفك الدماء في جنوب السودان"، في حديثه العلني الاول منذ اندلاع المعارك الجمعة. اضاف "اريد ان يكون د. رياك مشار، النائب الاول لرئيس الجمهورية، بقربي كي نخط معا الطريق قدما".

ادلى كير بتصريحاته في القصر الرئاسي الذي بدت عليه اثار الرصاص فيما وقف الى جانبه المسؤول عن مراقبة تطبيق وقف اطلاق النار الرئيس البوتسواني السابق فيستوس موغاي، والمبعوث الخاص للاتحاد الافريقي والرئيس السابق لمالي الفا عمر كوناري.

كذلك دعا كير مشار الى لقائه لعقد محادثات من اجل انقاذ اتفاق السلام، مع الاقرار بانعدام الثقة العميق الذي ادى الى ايام من المعارك الكثيفة التي خلفت مئات القتلى.

وقال كير "تحادثت ود. مشار اليوم صباحا وطلبت منه الحضور لكن تعذر عليه القبول" مضيفا انه يجهل مكان نائب الرئيس بالتحديد مؤكدا انه وحلفاءه ليسوا في خطر اطلاقا.

تابع "لو كان احد يطاردهم لكان عثر عليهم...انا مستعد لحماية د. مشار ان اتى".

 

×