ابراهيم غالي الامين العام الجديد للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب "بوليساريو"

جبهة البوليساريو تختار امينها العام الجديد

انتخب ابراهيم غالي السبت امينا عاما للجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) وكان غالي ممثل الجبهة لدى الجزائر، وفق ما اعلنت وكالة الانباء الجزائرية.

وتم انتخاب غالي خلال مؤتمر استثنائي عقد بالداخلة في جنوب غرب الجزائر للجبهة التي تكافح منذ 40 عاما من اجل استقلال الصحراء الغربية.

ويخلف غالي محمد عبد العزيز الذي توفي في ايار/مايو اثر اصابته بسرطان.

وافادت الوكالة الجزائرية ان غالي "انتخب (..) رسميا يوم السبت  رئيسا للجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية و أمينا عاما لجبهة البوليساريو بالأغلبية الساحقة للمشاركين" في المؤتمر الاستثنائي الذي شارك فيه نحو 2300 مندوب وعقد في الداخلة في مخيمات اللاجئين الصحراويين بمنطقة تندوف جنوب غرب الجزائر.

وكان زعيم بوليساريو السابق محمد عبد العزيز تولى رئاسة الجبهة منذ 1976 اي بعد ثلاث سنوات على تاسيسها بهدف السعي بدعم من الجزائر الى استقلال الصحراء الغربية هذه المستعمرة الاسبانية السابقة التي ضمها المغرب اليه في 1976.

وتولى رئيس المجلس الوطني الصحراوي (البرلمان) خاطري ادوه رئاسة الجبهة بالوكالة منذ وفاة عبد العزيز.

وغالي (67 عاما) رئيس الجبهة الجديد هو من مؤسسي جبهة البوليساريو في 1973 وتولى بالخصوص تمثيل الجبهة لدى اسبانيا والجزائر.

وتعطلت خطة للامم المتحدة لتنظيم استفتاء لتقرير المصير في الصحراء الغربية منذ 1992 بسبب رفض المغرب لهذا الاستفتاء.

ويطرح المغرب حكما ذاتيا واسعا للصحراء الغربية في ظل سيادته.

وتشرف مهمة للامم المتحدة على وقف لاطلاق النار اعلنته الجبهة في ايلول/سبتمبر 1991.

 

×