الرئيس السوري بشار الاسد في 11 فبراير في دمشق

14 وزيرا جديدا في الحكومة السورية الجديدة

شكل الرئيس السوري بشار الاسد الاحد حكومة جديدة احتفظ فيها الوزراء الرئيسيون بحقائبهم في حين تولى وزراء جدد حقائب الاعلام والاقتصاد.

وكلف الاسد في 22 حزيران/يونيو وزير الكهرباء عماد خميس في حكومة تسيير الاعمال بتشكيل حكومة جديدة خلفا لوائل الحلقي بعد ان ادى النواب الذين انتخبوا في نيسان/ابريل الماضي، اليمين الدستورية في السادس من حزيران/يونيو.

واحتفظ نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وليد المعلم بمنصبه اضافة الى وزير الدفاع العماد فهد الفريج.

كذلك، لم يتبدل وزراء الداخلية والعدل والاوقاف  وشؤون الرئاسة.

وتضم الحكومة الجديدة 26 وزيرا يتولون حقائب بينهم 14 وزيرا جديدا منهم وزير الاعلام محمد رامز ترجمان الذي كان يتولى منصب المدير العام لهيئة الاذاعة والتلفزيون.

وتضم الحكومة اربعة وزراء دولة جدد بالاضافة الى وزير الدولة لشؤون المصالحة الوطنية علي حيدر الذي احتفظ بمنصبه.

وانضم الى الحكومة وزراء جدد يتولون حقائب التجارة الداخلية والاتصالات والموارد المائية والنقل والاسكان والاقتصاد والمالية والصناعة والنفط والتجارة الخارجية على وقع ازمة اقتصادية واجتماعية حادة تشهدها البلاد نجمت عن نزاع خلف 280 الف قتيل على الاقل ودمار هائل بالمباني والبنى التحتية.

يشار الى ان وزير الاقتصاد الجديد اديب ميالة كان يتولى منصب حاكم مصرف سوريا المركزي.

اظهرت دراسة للامم المتحدة ان اكثر من 80 في المئة من سكان سوريا يعيشون حاليا تحت خط الفقر جراء النزاع الدامي المستمر في البلاد منذ اكثر من خمس سنوات.

 

×