وزير الخارجية المصري سامح شكري

وزير الخارجية المصري يصل الى بغداد في زيارة رسمية

وصل وزير الخارجية المصري سامح شكري السبت الى بغداد في زيارة رسمية تستغرق يوما واحد يلتقي خلالها بكبار المسؤولين، حسبما افاد بيان رسمي.

والتقى الوزير المصري الذي استقبله نظيره العراقي ابراهيم الجعفري لدى وصوله الى بغداد برئيس الوزراء حيدر العبادي ورئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

وافاد بيان صادر عن وزارة الخارجية العراقية ان وزير الخارجية ابراهيم الجعفري استقبل نظيره المصري و"تم استعراض الجهوذ المبذولة لمواجهة عصابات داعش الارهابية ومجمل الاوضاع في المنطقة والعالم". 

ونقل بيان الخارجية دعوة الجعفري الجانب المصري الى "ضرورة تفعيل الاتفاقيات ومذكرات التفاهم ولاسيما المذكرات التي تم توقيعها خلال اجتماع اللجنة المشتركة وتسوية ملف الديون العراقية – المصرية واسترداد الأموال المسروقة وتسليم المدانين والمتهمين بالفساد".

كما ودعا الجعفري "الجانب المصري إلى تسهيل وتخفيف إجراءات منح تأشيرات الدخول للعراقيين الراغبين بزيارة مصر كسائحين ورجال أعمال وطلبة لما له من أثر كبير في تطوير العلاقات ودعم مصالح البلدين".

وجاءت الزيارة بعد اسبوع من اعلان السلطات العراقية استعادة السيطرة على مدينة الفلوجة المعقل الرئيس لتنظيم الدولة الاسلامية في محافظة الانبار.

واعرب وزير الخارجية المصري عن "دعم بلاده للعراق في حربه ضد الارهاب وبارك الانتصارات الكبيرة التي حققتها القوات العراقية الباسلة واصرارها البطولي على كسر شوكة تنظيم داعش وانهاء وجوده في العراق". حسب ما نقل عن المكتب الاعلامي لرئيس مجلس النواب.