مبان قيد الانشاء في مستوطنة حار حوما في القدس الشرقية

تقرير الرباعية يطلب من اسرائيل التوقف "بشكل عاجل" عن الاستيطان

اعلن الموفد الخاص للامم المتحدة الى الشرق الاوسط نيكولاي ملادينوف الخميس ان تقرير اللجنة الرباعية حول الشرق الاوسط يطلب من اسرائيل التوقف "بشكل عاجل" عن سياستها الاستيطانية في الضفة الغربية.

وقال المسؤول الاممي في كلمة امام مجلس الامن ان اللجنة الرباعية نددت بالنسبة الى الجانب الفلسطيني ب"العنف والارهاب والتحريض على العنف" وايضا ب"غياب سيطرة السلطة الفلسطينية على غزة".

واضاف "يمكن ويجب عكس هذه التوجهات السلبية بصورة عاجلة لانها تقوض الى حد كبير فرص السلام".

وشمل بالذكر "استمرار اعمال العنف والارهاب والتحريض على العنف ومواصلة سياسة توسيع المستوطنات" الاسرائيلية في الضفة الغربية و"الوضع في غزة وعدم سيطرة السلطة الفلسطينية على غزة" التي تهيمن عليها حركة حماس.

في كل هذه المجالات قدم التقرير "توصيات" للجانبين من اجل "احراز تقدم على الارض لحل الدولتين" اي اسرائيل ودولة فلسطينية تعيشان بسلام جنبا الى جنب.

وتابع "لكن لنكن واضحين حول نقطة ايضا انه لن يتم التوصل الى اتفاق حول الوضع الدائم (للاراضي الفلسطينية) لانهاء النزاع الا عبر مفاوضات مباشرة وثنائية (بين الاسرائيليين والفلسطينيين) لا يمكن التكهن بنتائجها مسبقا بتدابير احادية لن تعترف بها الاسرة الدولية".

وكان يتحدث قبل مشاورات مغلقة في مجلس الامن حيث سيفوضح استنتاجات التقرير الذي سيكشف كاملا الجمعة.

وطلب من المجلس المصادقة على التقرير و"دعم جهود اللجنة الرباعية".

وقال "آمل في ان يتحاور الجانبان مع اللجنة الرباعية في ضوء التقرير لاحراز تقدم بناء في عملية السلام" المتوقفة منذ نيسان/ابريل 2014. واضاف "آن الاوان للجانبين برفع التحدي لان مستقبل السلام على المحك".

وتضم اللجنة الرباعية الولايات المتحدة وروسيا والاتحاد الاوروبي والامم المتحدة. وهذا التقرير كان قيد الاعداد منذ بضعة اشهر.

وقبل الاجتماع اعتبر السفير الفرنسي فرنسوا دولاتر ان التقرير سيكون مفيدا للمشروع الفرنسي الدعوة لعقد مؤتمر دولي بحلول نهاية العام.

وصرح للصحافيين "التقرير والمؤتمر يعززان بعضهما البعض". وقال ان "الهدف المشترك هو اعادة عملية السلام على السكة".

 

×