مرشد الاخوان المسلمين محمد بديع في 2015

حكم جديد بالسجن المؤبد على مرشد الاخوان المسلمين في مصر

اصدرت محكمة جنايات مصرية الاثنين حكما جديدا بالسجن المؤبد بحق محمد بديع المرشد العام لجامعة الاخوان المسلمين المحظورة مع 35 متهما اخرين في قضية احداث عنف تعود للعام 2013، حسب ما قال مسؤول قضائي.

وتعود القضية الى حوادث عنف قتل فيها ثلاثة اشخاص في مدينة الاسماعيلية على قناة السويس (قرابة 110 كم شمال شرق القاهرة) في اعقاب اطاحة الرئيس الاسلامي الذي ينتمي الى جماعة الاخوان المسلمين محمد مرسي في تموز/يوليو 2013. 

وقال المسؤول ان "محكمة جنايات الاسماعيلية قضت بالسجن المؤبد بحق بديع و35 اخرين لادانتهم في احداث عنف وقعت في الاسماعيلية" عقب الاطاحة بمرسي.

كما قضت المحكمة بحبس 48 متهما اخرين لمدد تتراوح بين ثلاث سنوات ال 15 سنة بالاضافة لبراءة 20 اخرين. 

وصدرت الاحكام حضوريا بحق 76 متهما وغيابيا بحق 28 اخرين، بحسب المسؤول القضائي. 

ويحق للمتهمين الطعن على هذه الاحكام امام محكمة النقض اعلى محكمة جنائية في مصر. وعقدت المحكمة جلستها الاثنين في اكاديمية الشرطة في القاهرة لاسباب امنية، بحسب مصدر امني.

وكانت ثلاثة احكام بالاعدام وخمسة بالسجن المؤبد صدرت على بديع في عدد من قضايا العنف عبر البلاد بالاضافة لحكم من محكمة عسكرية بالسجن عشر سنوات. الا انه جرى نقض عدد منها. 

وصدرت احكام بالاعدام على اكثر من 400 من انصار الاخوان في محاكمات جماعية وسريعة دانتها المنظمات الحقوقية الدولية الا ان هذه الاحكام ليست نهائية، اذ ان الطعن امام محكمة النقض في احكام الاعدام الزامي بموجب القانون المصري.

وصدرت احكام بالاعدام والسجن المؤبد ضد مرسي نفسه، فيما صنفت الحكومة المصرية الاخوان المسلمين "تنظيما ارهابيا" في كانون الاول/ديسمبر 2013.

 

×