مقاتلون من البشمركة قرب قرية حسن شام شرق الموصل خلال عملية لاستعادة مناطق من تنظيم الدولة 29 مايو 2016

قوات البشمركة الكردية تشن هجوما لتحرير مناطق شرق الموصل من سيطرة الجهاديين

شنت قوات البشمركة الكردية فجر اليوم الاحد هجوما بريا  لاستعادة السيطرة على مناطق شرق مدينة الموصل، شمال العراق، من قبضة تنظيم الدولة الاسلامية .

وافاد بيان رسمي صادر عن مجلس امن اقليم كردستان ان "قوات البشمركة مدعومة بطائرات التحالف الدولي شنت هجوما بريا  لاستعادة قرى من سيطرة تنظيم الدولة الاسلامية في محيط منطقة الخازر الواقعة شرق الموصل" ضمن منطقة سهل نينوى.

وبدا الهجوم عند الساعة 04:30 (01:30 ت غ)، وفقا للبيان.

واضاف البيان ان "هذا (الهجوم) واحد من العديد من العمليات المتوقعة لزيادة الضغط على التنظيم في داخل وحول الموصل استعدادا للهجوم الحاسم على المدينة" لتحريرها.

ويشارك في العملية نحو 5500 من مقاتلي البشمركة الذين تمكنوا من استعادة السيطرة على عدد من القرى عند الساعة العاشرة من صباح اليوم، بحسب البيان.

واكد المقدم دلشاد مولود المتحدث باسم احدى تشكيلات البشمركة، لفرانس برس  ان "الهدف من هذا الهجوم تحرير مجموعة قرى كان يتخذها عناصر داعش منطلقا للهجوم على مدينة اربيل وقضاء خبات" الواقع الى شرق الموصل.

واشار الى ان هذه القرى تسكنها اقليات بينها الشبك، وكانت تتخذ منطلقا لقصف قضاء خبات.

 وتشارك قوات البشمركة الكردية في تنفيذ عمليات واسعة في مناطق شمال العراق، ضد التنظيم الجهادي الذي استولى على مناطق شاسعة شمال وغرب البلاد بينها مدينة الموصل ثاني اكبر المدن العراقية.

 

×